منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السلام والاستئذان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد حميدو
عضو نشيط
عضو نشيط


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
عدد المساهمات : 64
نقاط : 219
تاريخ التسجيل : 28/10/2009

مُساهمةموضوع: السلام والاستئذان   الأحد 27 ديسمبر 2009 - 17:44

إذا لقي مسلماً سلَّم عليه:
وقال: السلام عليكم. [أخرجه البخاري].
ولو زاد فقال:
ورحمة الله وبركاته، كان حسناً. [أخرجه أبو داود].
ويرد الذي سلم عليه.
فيقول: وعليك السلام، أو عليكم السلام.
ويزيد: ورحمة الله وبركاته.
وإذا بُلِّغ سلاماً من أحد:
قال: وعليه السلام ورحمة الله وبركاته. [أخرجه البخاري].
وروى البخاري عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يسلم الراكب على الماشي، والماشي، على القاعد، والقليل على الكثير، وفي رواية له: يسلم الصغير على الكبير، والمار على القاعد، والقليل على الكثير.
وروى مسلم عن المقداد رضي الله تعالى عنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يجيء من الليل فيسلم تسليماً لا يوقظ نائماً ويسمع اليقظان.
وروى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله تعالى عنه أنه مرّ على الصبيان فسلم عليهم وقال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يفعله.
ويسلم على من عرف ومن لم يعرف:
فقد روى البخاري عن عبد الله بن عمرو رضي الله تعالى عنهما أن رجلاً سأل رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم أيّ الإسلام خير، قال: تطعم الطعام وتقرئ السلام على من عرفت ومن لم تعرف.
وروى مسلم عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا تبدؤا اليهود والنصارى بالسلام، وإذا لقيتم أحدهم في طريق فاضطروه إلى أضيقه.
وإذا استأذن لأن يدخل على أحد:
فليقل: السلام عليكم أأدخل. [أخرجه أبو داود].
وروى البخاري عن أنس رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم: إذا استأذن أحدكم ثلاثً فلا يؤذن له، فليرجع.
ولا ينظر في البيت قبل أن يؤذن، فقد قال النبي صلى الله تعالى عليه وسلم: إنما جعل الاستئذان من أجل البصر. [أخرجه البخاري].
فإذا دق الباب وسئل من؟ يجيب بالاسم الصريح فقد روى البخاري ومسلم عن جابر رضي الله تعالى عنه أتيت النبي صلى الله عليه وسلم في دين كان على أبي، فدققت الباب، فقال من ذا؟ فقلت: أنا! فقال أنا أنا؟ كأنه كرهها.
ويستأذن للدخول ولو على أمه
المصافحة والمعانقة:
روى البخاري واللفظ له والترمذي عن قتادة قال: قلت لأنس بن مالك رضي الله تعالى عنه: أكانت المصافحة في أصحاب النبي صلى الله تعالى عليه وسلم؟ قال: نعم.
قال البخاري: وقال كعب بن مالك: دخلت المسجد فإذا برسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم، فقام إليَّ طلحة بن عبيد الله يهرول، فصافحني وهنَّأني

المصدر : منتدى شنواى: http://shanaway.ahlamontada.com/t3689-topic#ixzz2m0oS5LOn
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أشرف على
admin

admin


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 18213
نقاط : 37564
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
الموقع : http://elawa2l.com/vb

الأوسمة
 :
11:

مُساهمةموضوع: رد: السلام والاستئذان   الجمعة 29 نوفمبر 2013 - 7:09

رائع ما قدمته يدك هنا
جزاك الله خيراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elawa2l.com/vb
 
السلام والاستئذان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى العام :: الحــــــوار العــــــــام-
انتقل الى: