منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الباب الخامس والسادس فى مادة الأحياء للصف الأول الثانوى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أستاذ سامى سعيد
عضو مبدع
عضو مبدع


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
عدد المساهمات : 113
نقاط : 185
تاريخ التسجيل : 19/10/2009

مُساهمةموضوع: الباب الخامس والسادس فى مادة الأحياء للصف الأول الثانوى   الإثنين 20 فبراير 2012 - 1:38

دور الكائنات الحية فى إستمرار الحياة
1-النباتات الخضراء :
أ- مصدر الغذاء الذى يمد الكائنات الحية بالطاقة .
ب- مصدر O2 اللازم لتنفس الكائنات الحية .
2- الكائنات المحللة :
أ – تحلل جثث الحيوانات وبقايا النبات فتعيد للتربة عناصرها الاولية والمواد اللازمة لنمو النباتات .
ب – تقوم عليها بعض الصناعات مثل ( الزبادى – الخل – دباغة الجلود )
العلاقات الغذائية بين الكائنات الحية :
تنشأ العلاقات بين الأحياء أساساً بغرض الحصول على الغذاء وتنقسم الكائنات من حيث طريقة حصولها على الغذاء إلى
1- كائنات ذاتية التغذية
وهى كائنات قادرة على صنع غذائها بنفسها من مواد بسيطة مثل الماء وثانى أكسيد الكربون و الأملاح فى وجود طاقة
أ – ضوئية مثل النباتات الخضراء والطحالب .
وبكتريا الكبريت الخضراء والأرجوانية .
ب – كيميائية مثل بكتريا نيتروزوموناس – نيتروباكتر
2- كائنات غير ذاتية التغذية
وهى كائنات تعتمد على غيرها فى الحصول على غذائها وتصنف إلى :
أ‌- آكلات العشب : التى تتجمع فى قطعان ترعى فى السهول والوديان وتضمن لنفسها الحماية
ب‌- آكلات اللحوم : وقد تسلحت بمخالب وأنياب ساعدتها على الإفتراس .
ج – مترممات د- متطفلات هـ - متكافلة و- متعايشة
وسيأتى الكلام عنها بالتفصيل
س : ما هى الأسباب التى ساعدت على نشأة الجماعات الحيوانية ؟
ج 1 – التنازع بين الأحياء ليفوز الأقوى بالأرض والغذاء والسيادة ويسقط الضعيف صريعاً
2-الصراع الشديد جعل الكائنات الضعيفة تعيش فى جماعات توفر لها الحماية والأمان وضمان الحصول على الغذاء .
3-قد يلجأ الضعيف لإنشاء علاقة مع فرد من نوع آخر أقوى منه لضمان الرعاية والحماية والمأوى ووفرة الغذاء.
الأنماط الرئيسية للعلاقات الغذائية بين الكائنات الحية
أولا:الإفتــراس
هو علاقة بين كائنين بغرض الحصول على الغذاء يعرف الأول بالمفترس ، والآخر بالفريسة ، وهى علاقة مؤقتة تنتهى بإنتهاء الفريسة أو جزء منها .
أمثلة :
أ – فى عالم الحيوان : أكثر شيوعاً بين الحيوانات الثديية ( القط والفأر – الذئب والشاه – الأسد والوعل – الأسماك والديدان – الحشرات التى تفترس الحشرات(
ب- الحيوانات آكلة العشب : ( الأغنام والماشية ).
ج – فى عالم النبات :
يقتصر على مجموعة من النباتات آكلة الحشرات مثل نبنثس – دروسيرا- ودايونيا- حامول الماء .

س : كيف يحصل نبات نبنثس على غذائه ؟
نبات نبنثس أخضر يصنع الكربوهيدرات فى عملية البناء الضوئى
لكى يحصل على المواد النيتروجينية فقد تحور جزء من الورقة على شكل جرة أو دورق له غطاء يفتح للداخل
يمتلىء الدورق بماء المطر فتسقط الحشرة وتغرق ويحللها النبات بواسطة إفرازاته ثم يمتص المواد النتروجينية البسيطة .
علل : تلجأ بعض النباتات الخضراء إلى صيد الحشرات
ج : للحصول على المواد النتيروجينية اللازمة لها حيث أنها لا تستطيع الإستفادة من النتروجين الجوى مثل باقى النباتات الخضراء
إستفاد الإنسان من علاقة الإفتراس فى مقاومة الحشرات الضارة بالمزروعات حيث يعرف هذا الأسلوب بالمقاومة البيولوجية
ثانيا:المعايشة(الإفادة (
● علاقة سطحية بين كائنين بغرض الحصول على الغذاء . فيها يعود النفع كله على أحد الشريكين ويسمى متعايش ، ولا يعود أى نفع أو ضرر على الآخر ويسمى مضيف .
أمثلة : 1- البكتريا التى تتغذى على بقايا الطعام فى الفم والأمعاء
2- الأحياء الدقيقة التى تأوى إلى ثقوب وقنوات الأسفنج للحماية والحصول على الغذاء من تيار الماء
3- سمكة الريمورا ( قملة القرش ) تلتصق بجسم سمكة القرش بواسطة ممص أعلى الرأس ، وتنتقل معها من مكان إلى آخر وتتغذى على بقايا طعام القرش .
4- شقائق النعمان ( نوع من المرجان يسمى الأنيمون ) تعيش مثبتة على صدفة السرطان الناسك ( من الصدفيات ) الذى يتحرك بها فتسع أمامها دائرة الغذاء . وهنا لا يشعر السرطان الناسك بوجود المرجان أو يضار منه.
5-طائر الزقزاق يلتقط الطعام من بين أسنان التمساح .
6- الطائر المصاحب للفيل والخرتيت ويلتقط الحشرات من بين ثنايا جلده دون أن يضار الفيل أو يستفيد غذائياً
7-بعض الديدان المفلطحة تعيش ملتصقة بخياشيم نوع من السرطان تتغذى على بقايا طعامه .
ثالثا:تبادل المنفعة ( التكافل)
● علاقة بين كائنين بغرض الحصول على الغذاء فيها يعود النفع على الشريكين دون أن يضار أحدهما .
أمثلة :
أ- علاقة البكتريا العقدية بالنباتات البقولية .
تغزو البكتريا جذور النبات وتستقر فى خلايا القشرة وتتكاثر مكونه إنتفاخات بها ملايين البكتريا
تمتص البكتريا النتروجين من الهواء الذى يتخلل التربة وتحوله إلى مركبات نتيروجينية تفيد النبات
تستمد البكتريا بعض الكربوهيدرات التى يصنعها النبات وتؤكسدها للحصول على الطاقة اللازمة لتثبيت N
لذلك تفضل زراعة القطن بعد الفول أو البرسيم – حيث أن القطن يحتاج إلى عنصر النيتروجين – وتزداد نسبة المواد النتروجينية فى التربة بعد حصاد الفول وتحلل جذوره بما تحمله من بكتريا عقدية
لذلك تعرف البقوليات بالسماد الأخضر لأنها تزيد من خصوبة التربة فتفيد المحصول الذى يزرع بعدها .
ب- العلاقة بين الطحالب الخضراء والهيدرا ( الحيوانات الخضراء (
يرجع اللون الأخضر للهيدرا إلى وجود طحالب خضراء وحيدة الخلية تعيش فى أنسجتها ، حيث تقوم الطحالب بعملية البناء الضوئى وتصنع الكربوهيدرات التى تستفيد منها الهيدرا – وفى المقابل تحصل الطحالب على المركبات النيتروجينية التى يخرجها الحيوان مع فضلاته .

النمل البيض الهيدرا
س : علل : لا تنمو ولا تزهر الشعاب المرجانية إلا فى المياة الضحلة ؟
ج : تعيش داخل خلايا المرجان طحالب خضراء وحيدة الخلية تحتاج للضوء للقيام بعملية البناء الضوئى وصنع الكربوهيدرات التى يستفيد منها المرجان – وفى المقابل تستفيد الطحالب من الفضلات النيتروجينية للمرجان .
جـ - علاقة النمل الأبيض بالحيوانات السوطية الموجودة بأمعائه .
علل : يتغذى النمل الأبيض على الخشب رغم أنه لا يهضم السليولوز ؟
ج : يوجد داخل أمعاء النمل الأبيض حيوانات أولية سوطية تهضم السليولوز الذى يدخل فى تركيب الخشب وتحوله إلى مواد سكرية بسيطة يستفيد منها الشريكان
رابعا : علاقة التطفل
علاقة تنشأ بين كائنين بغرض الحصول على الغذاء ، فيها يستفيد الأول ويسمى طفيل ويضار الثانى ويسمى العائل
أمثلة :
أ‌- جميع الفيروسات إجبارية التطفل .
ب‌- أنواع من البكتريا المرضية مثل بكتيريا السل – التيفود – الكوليرا
جـ- الأوليات الحيوانية (مملكة الطلائعيات) :
أنتاميبا هستوليتكا تسبب الزحار الأميبى التريبانوسوما
بلازموديوم الملاريا يسبب مرض الملاريا
تريبا نوسوما يسبب مرض النوم الفلاريا
طفيل الليشمانيا يسبب مرض القرحة الشرقية فى سوريا والعراق
د‌- الفطريات تسبب ( صدأ القمح – البياض الزغبى – العفن البنى – القراع – التينيا (
هـ - بعض النباتات مثل :
أ ) الدبق على الصنوبر . ب ) الهالوك على الفول .
ج ) الحامول على البرسيم
ويلاحظ أن التطفل أقل شيوعاً فى النبات عن الحيوانات حيث :
أ – النباتات خضراء تعتمد على نفسها فى صنع الغذاء .
ب – فى الحيوان ( موارد الغذاء محدودة بسبب التنافس(
و-التطفل فى الديدان :
أ- المفلطحة مثل الكبدية والبلهارسيا التى تصيب الثدييات . الهالوك على الفول اللامبرى
ب - الشريطية فى أمعاء الإنسان والقطط والكلاب .
ج – الاسطوانية مثل الإسكارس – الإنكلستوما – الدبوسية – الفلاريا التى تسبب داء الفيل .
د –الحلقية مثل العلق الطبى حيث يتطفل خارجياً على الحيوانات المائية والماشية .
ل- الحشرات : مثل : النمل – البراغيث – البق – البعوض – ( تطفل خارجى على الثدييات) .
م- العناكب : مثل القراد – الفاش – طفيل الجرب ( تطفل خارجى على الثدييات )
ن – الفقاريات ( اللامبرى من دائرية الفم ويشبه الأسماك – والخفاش ( مصاص دماء الحيوانات الثديية )
● طرق دخول الطفيل جسم العائل :
1- مع الطعام والشراب مثل البكتريا وبعض الديدان والأوليات .
2-عن طريق الجلد مثل دخول البلهارسيا والإنكلستوما .
3-عن طريق الجهاز التنفسى مثل الفيروسات والبكتريا التى تسبب الشرح والأمراض التنفسية الأخرى
4-عن طريق الجهاز التناسلى مثل بكتريا الزهرى والسيلان
5- تدخل البكتريا والفيروسات عن طريق ثغور وعدسيات النبات والجروح فى النبات والحيوان .
أنواع التطفل :
أ – داخلى : ( الإسكارس فى الأمعاء الدقيقة – البلهارسيا فى الدم)
ب – خارجى : ( البق – البعوض )
الاسكارس
أنواع الطفيليات :
أ – إجبارية التطفل ( لا تعيش فى غياب العائل ( فيروسات – فطر صدأ القمح (
ب – إختيارية التطفل ( تعيش مترممة فى أحد أطوارها .(
بدخول الطفيل جسم العائل تحدث تفاعلات خاصة بينهما تؤدى إلى موت العائل
– موت الطفيل بواسطة وسائل الدفاع – يتحمل العائل وجود الطفيل لفترة غير محدودة
خامساعلاقة الترمم
فيها يحصل الكائن الحى ( مترمم ) على غذائه من بقايا غير حية مثل جثث الحيوانات ويقايا النبات
يفرز المترمم أنزيمات تحلل المواد المعقدة إلى مواد بسيطة تذوب فى الماء ويسهل إمتصاصها .
• أمثلة :
أ‌- حيوانات : بعض الديدان .
ب‌- نباتات : الغليون الهندى الذى لا تنبت بذوره إلا بجوار
جثث الحيوانات وبقايا النباتات وروث الماشية .
ج- فطريات : مثل عيش الغراب وعفن الخبز .
د- بكتريا : التعفن عيش الغراب الغليون الهندى
أهمية المترممات :
1-تزيد خصوبة التربة
2- التخلص من الفضلات والجثث
3 - تعيد للتربة عناصرها ( N2 – P- C – O2 )
4-تقوم عليها بعض الصناعات مثل دباغة الجلود والزبادى والورق
سريان الطاقة بين الكائنات الحية
تعتبر الشمس هى المصدر الرئيسى للطاقة على سطح الأرض
يصل إلى الأرض 40 % فقط من طاقة الشمس وبعضها ينعكس والبعض تمتصه الأرض فيسبب الدفء
وتستفيد النباتات الخضراء من مقدار 0.0001 من الطاقة الواصلة للأرض لتقوم بالبناء الضوئى .
البناء الضوئى : عملية تحويل الطاقة الضوئية للشمس الى طاقة كيميائية يستخدمها النبات وجميع الكائنات الاخرى التى تتغذى عليه
تحولات الطاقة : تقسيم الكائنات طبقا لطريقة حصولها على المركبات العضوية
1- منتجة : تقوم النباتات الخضراء بتثبيت الطاقة الضوئية لتصنع الغذاء عالى الطاقة فى عملية البناء الضوئى . وبذلك تتحول الطاقة الضوئية إلى طاقة كيميائية تخزن فى الروابط
2- مستهلكة : تتغذى آكلات العشب على النباتات مباشرة ثم تتغذى عليها آكلات اللحوم لتستفيد من الطاقة المخزنة
3-محللة : تقوم البكتريا والفطريات المترممة بتحليل بقايا النباتات وجثث الحيوانات وتستفيد ما بقى بها من طاقة
ملحوظة تختلف الطاقة عن العناصر الكيميائية فى أنها لا يمكن إعادة دورتها فى الطبيعة حيث تقل بالتدريج عند إنتقالها من الشمس إلى المنتج إلى المستهلك ، ثم يستفيد ما بقى من طاقة بفعل المحللات .
فكل كائن حى يحصل على مقدار 10 % فقط من الطاقة من الكائن السابق له
سلاسل الغذاء
هي المسارات المختلفة التى تسلكها الطاقة فى الكائنات الحية فى النظام البيئى .
عناصر السلسلة الغذائية :
1-المنتج : الكائنات ذاتية التغذية ( نباتات وبكتريا خضراء ( ضوئية وكيميائية ) وغيرها .
2- المستهلك : الكائنات آكلة العشب وآكلة اللحوم والنباتات آكلة الحشرات .
3-المحلل : بكتريا – فطريات وديدان مترممة .
مثال 1 : ( سلسلة مائية طحالب > حيوان أولى > حشرة مائية >سمكة صغيرة > سمكة كبيرة > بكتريا محللة
مثال 2 : سلسلة برية : حشائش>حشرة>ضفدعة >ثعبان> صقر> بكتريا محللة
♦ تبدأ جميع سلاسل الغذاء بكائن منتج يليه مستهلك أول وثانى وتنتهى بكائنات محللة .
ويلاحظ أن دور المنتج لا يقتصر على النباتات الخضراء حيث توجد أنواع من البكتريا كيميائية التغذية الذاتية مثال ذلك :
1- بكتريا نيتروزوموناس التى تؤكسد النوشادر إلى حمض نيتروز وتنطلق طاقة كيميائية تستخدم فى تثبيت
H2 O + CO2 لصنع الغذاء .
2NH3 + 3O2 -------- 2HNO2 +2H2O + E
2- بكتريا نيتروباكتر التى تؤكسد حمض النيتروز إلى حمض نيتريك وتنطلق طاقة تستخدم فى صنع الغذاء ( بناء كيميائى( 2HNO2 + O2 --------- 2HNO3 + E
شبكة الغذاء
يلاحظ أن سلاسل الغذاء ليست معزولة عن بعضها بل تتشابك وترتبط مع بعضها لتكون شبكة غذاء (شبكة حياة) لتعطى صورة حقيقية عن تعقد سريان الطاقة فى النظام البيئى .
س : كيف يمكن دراسة الحلقات الغذائية ؟
1-ينثر العلماء مادة فسفورية مشعة على الحشائش
2- بعد أسابيع يتم جمع بعض الحشرات
3-بعد أسابيع أخرى يتم جمع الحيوانات الأكبر
4-يتم فحص الحيوانات بأجهزة حساسة للمواد المشعة وبذلك يمكن تتبع مسار الغذاء بها
أهرامات الغذاء
هي رسم تخطيطى ووسيلة للتعبير عن سريان الطاقة فى النظام البيئى .
• أنواع أهرامات الغذاء
1- هرم الأعداد :
هرم يوضح العلاقة بين أعداد الكائنات الحية فى سلسلة الغذاء .
مثال يلزم 5000 نبات عشبى لتوفير الطاقة ل 500 حشرة وهذه الحشرات تلزم طائر واحد
وبذلك يتكون هرم قاعدته النباتات العشبية وقمته طائر واحد
عيوبه :
قد يكون عدد المستهلك أكبر من المنتج عندما يكون المنتج شجرة
أى أن أعداد الكائنات ليس لها أهمية بقدر إنتاج الطاقة
2- هرم الكتلة :
- هرم يوضح العلاقة بين كتل الكائنات المكونة للسلسلة الغذائية وفيه تترتب الكائنات حسب كتلتها بحيث يكون المنتج أكبرها كتلة ويشغل قاعدة الهرم و يلاحظ أن هناك علاقة تناسب عكسى بين أعداد الكائنات وكتلة الفرد الواحد .
عيوبه : لا يأخذ فى الإعتبار كمية الغذاء المتاحة لفترة طويلة كعام مثلاً .

3-هرم الطاقة :
أفضل نوع لأنه يعطى صورة أفضل لمسار الطاقة . حيث :
1) يأخذ فى الإعتبار معدل إنتاج الغذاء ومقداره الكلى .
2) لا يتأثر بأعداد الكائنات الحية .
3) لا يتأثر بسرعة الكائنات فى إستخدام الطاقة التى تحصل عليها .
الكيلوكالورى : ( السعر الكبير )
هو وحدة قياس الطاقة ويعرف بأنه مقدار الحرارة اللازمة لرفع درجة حرارة لتر واحد من الماء درجة واحدة مئوية .
تقاس إنتاجية النبات أو المسطحات الخضراء ب سعر كبير / متر مربع / عام .
التوازن البيئى
النظام البيئى : أى مساحة من الطبيعة بما تحتويه من مكونات حية وغير حية وما يدور بينها من تفاعلات وعلاقات متشابكة
أمثلة : الغابة – الصحراء – البحر – المدينة – القرية – العالم .
التوازن البيئى
هو التوازن الطبيعى البيولوجى الذى ينشأ بين الأحياء فى النظام البيئى وفيه يحتفظ كل نوع بتوزيع عددى ثابت تقريبا ، كما يظل رصيد العناصر الكيميائية فى هذا النظام ثابتاً تقريباً بفضل دورات العناصر وما تقوم به المحللات
ومن العوامل التى تحد من التزايد اللانهائى لأفراد أى نوع فى النظام البيئى ما يلى :
1- وجود أعداد طبيعية تتنافس على موارد الغذاء المحدودة .
2- نقص الموارد والمساحات المتاحة للتكاثر والإنتشار .
3- الظروف الطبيعية التى تؤثر على عدد وتوزيع ونشاط الأفراد . مثل ( الجفاف وكمية الأمطار والحرارة والضوء و الرياح) .
عوامل الإخلال بالتوازن البيئى
1- إدخال كائن حى جديد إلى بيئة متوازنة ليس له فيها أعداء طبيعية :
مثال : أ – إدخال الأرانب إلى جزيرة ليسان ( أحدى جزر هاواى ) حيث يتوفر العشب – ومع تكاثر الأرانب نفذ العشب وهلكت الأرانب جوعاً بجانب ما حدث من تلوث .
ب – إدخال ورد النيل إلى مصر كنبات زينة ولكن النبات تكاثر وأنتشر فى جميع مجارى المياة العذبة وسبب تلوثاً للماء فأنتشرت قواقع البلهارسيا وأهدر ماء النيل فى عملية النتح .
2- إخراج كائن حى من بيئة متوازنة :
مثل : أ – قطع أشجار الغابات بغرض زراعة محاصيل أخرى أدى إلى الجفاف و إنجراف التربة ونقص نسبة O2 وزيادة CO2 وتشريد الحيوانات التى هاجمت المناطق السكنية .
ب – قتل الصقور فى أمريكا لأنها تقتنص صغار الدجاج فأنتشرت الفئران والثعابين مع زيادة عدد الدجاج .
3- تغير العوامل الطبيعية :
مثل : أ – ردم البرك والمستنقعات يؤدى إلى هلاك النباتات والحيوانات التى تعيش فيها وظهور كائنات جديدة .
ب – حدوث التواء فى القشرة الأرضية أدى إلى تغير فى شكل اليابسة والمسطحات المائية ونوع الحياة بها .
ج – فى مصر فى العصور الجيولوجية القديمة حيث أرتفع قاع البحر وتكونت تلال المقطم والتى تحولت من بيئة مائية إلى بيئة أرضية .
ملحوظة :
يظل النظام البيئى فى حالة إتزان طالما إستقرت الأمور فى وضع معين فإذا تغيرت الظروف أختل التوازن ومضت فترة طويلة أو قصيرة حسب شدة هذه الظروف حتى يعود بعدها النظام إلى إتزان جديد مرة أخرى – أى أن الإتزان البيئى إتزان ديناميكى .
المقارنـــــــــات
1- بكتريا النيتروزوموناس بكتريا النيتروباكتر
النيتروزوموناس النيتروباكتر
تؤكسد النشادر إلى حمض نيتروز
طاقة فدرها 197 سعر حرارى لكل جزئ نشادر
NH3 + 3O2 2HNO2 + 2H2O + E(197
تؤكسد حمض النيتروز إلي حمض نيتريك
طاقة (18 سعراً لكل 2جزئ حمض نيتروز
HNO2+O2 2HNO3+ E

2- التكافل و التطفل
التكافل التطفل
علاقة بين كائنين حيين يعود النفع على كل منهما

مثل النمل الأبيض والسوطيات والبكتريا العقدية والبقوليات علاقة بين كائنين حيين يعود النفع على أحدهما ويلحق الضرر بالأخر
مثل البرغوث (الحشرات) والبلهارسيا مع الإنسان
3-هرم الأعداد وهرم الكتلة وهرم الطاقة
هرم الأعداد وهرم الكتلة وهرم الطاقة
- يوضح العلاقة بين أعداد الكائنات الحية في السلسة الغذائية
- ليس له أهمية بالأوزان أو الكتل - يوضح العلاقة بين كتل الكائنات الحية في أي سلسلة غذائية
- يوجد تناسب عكسي بين الكتلة والعدد
- لايأخذ في الاعتبار كمية الغذاء المتاح
لفترة زمنية طويلة أفضل أنواع الأهرام الغذاء لأنه
- يعطي أفضل صورة لمسار الطاقة
- لا يتأثر بعدد أو الكائنات الحية أو
سرعتها في استخدام الطاقة
- يوضح المعدل الكلى لإنتاج الغذاء

4- النباتات الخضراء والنباتات آكلة الحشرات
النباتات الخضراء النباتات آكلة الحشرات
 تحصل على النيتروجين في صورة غير عضوية من التربة
 ذاتية التغذية الكربونية والنيتروجينية تبني الكربوهيدرات بعملية البناء الضوئي تحصل على النيتروجين في صورة عضوية من الحشرات
ذاتية التغذية الكربونية وغير ذاتية التغذية النيتروجينية
علل لما يأتي
1- يستعان بالعناصر المشعة في دراسة سلاسل الغذاء .
لتحديد حلقات السلاسل الغذائية ومشكلات الحياة.
2- تحدث تفاعلات بين العائل والطفيل .
حتى يتم التطفل وتكون الاستفادة للطفيل والضرر يقع على العائل
3- يعطي هرم الطاقة أفضل صورة لمسار الطاقة في الكائنات الحية .
• - لأنه يأخذ في الاعتبار معدل إنتاج الغذاء ومقداره الكلي ولا يتأثر بأعداد الكائنات الحية أو سرعتها
في استخدام الطاقة
4- يمكن تسمية الكائنات المحللة ( حراس الطبيعة ) ؟
• لأنها تحلل الكائنات الميتة وتعيد العناصر(N.P.C ) إلى التربة مرة أخرى كما تخلصنا من الجثث
5- قطع الأشجار يخل بتوازن البيئة .
لأنها تقلل الأمطار وتوقف نمو المحاصيل .
6- يتغذى النمل الأبيض على الخشب رغم عدم قدرته على هضمه .
- لوجود حيوانات أوليه سوطيه بأمعاء النمل تهضم السليلوز إلى سكريات بسيطة يستفيد منها كلاهما
7- يطلق على النباتات البقولية أسم السماد الأخضر .
- لأن في نهاية الموسم تترك الجذور في التربة ويتحلل وتزيد نسبة النيتروجين وتزيد خصوبة التربة
حيث ينتشرعلى جذورها بكتريا عقدية تثبت النيتروجين الجوي .
8- الطلائعيات أرقى من البدائيات
لأن بها عضيات مثل أجسام جولجي والميتوكوندريا والنواة حقيقية والجداربه سليلوز .
9- تلجأ بعض النباتات للتغذية على الحشرات .
للحصول على عنصر النيتروجين من الحشرات
10- ترتب على إدخال نبات ورد النيل في مصر كثيراً من الأضرار .
- لأنه أدى ألي أعاقه الملاحة وانتشار البلهارسيا وفقد الماء
11- للتكافل أهمية اقتصادية ؟
لأنه يعمل على زيادة خصوبة التربة مثل البكتريا العقدية فهي بكتريا تثبت النيتروجين الجوي .
12- أينما وجدت أسماك القرش وجدت أسماك الريمورا .وأيضا الطيور والفيلة.
لوجود علاقة إفادة بينهما.
13- تصاحب بعض الطيور قطعان الحيوانات في أدغال أفريقيا .
- لأنها تتغذى على الحشرات الموجودة على جلدها وهي حالة إفادة.

أسئلة متنوعة
س ما هي عوامل الإخلال بالتوازن البيئي؟
1-إدخال كائن حى ألي بيئة متوازنة .
أمثله أ- إدخال الأرانب لجزيرة ليان قضت على المحاصيل فهلكت الأرانب والطيور هاجرت
ب- إدخال ورد النيل لمصر أدى ألي أعاقه الملاحة وانتشار البلهارسيا وفقد الماء
2-إخراج كائن حي من بيئة متوازنة أمثله أ- قتل البوم والصقور أدى ألي انتشار الفئران وسببت خسائر للفلاح
ب-قطع الأشجار واقتلاع الأعشاب أدى إلى عدم سقوط الأمطار فاثر على نمو المحاصيل
3- تغير عوامل الطبيعة
مثل أ-إلتواء القشرة الأرضيةأدى ألي تكوين جبال المقطم أدى إلى اختفاء أحياء البيئة المائية وظهور أحياء لبيئة الأرضية
ب- ردم البرك والمستنقعات أدى إلى اختفاء أحياء البيئة المائية وظهور البيئة الأرضية
س2 :- أعطي أمثلة لسلاسل غذائية ؟
برية : نبات عشبي - حشرة – ضفدعة – ثعبان - صقر - كائنات محللة .
بحرية : - طحالب - حشرة مائية – قشريات - اسماك صغيرة - اسماك كبيرة - كائنات محللة .

الغلاف الحيوى: الحيز ما بين اكبر عمق فى محيط توجد به كائنات حية واعلى ارتفاع على جبل توجد به حياه
الآراء التى وضعت لتفسير نشأة الحياة
فكرة الخلق الخاص فكرة التطور
1- افترضت إن كل نوع من الأحياء خلق خلقا خاص
2- الخليقة تمت فى وقت واحد
3- عدد الأنواع ثابت لايتغير 1-افترض إن كل نوع من الإحياء نشأ من نوع أخر كان موجود قبلة وابسط منه فى التركيب
3-الأنواع لم تظهر مرة واحدة ولكن ظهرت بالتدريج
4-عدد الأنواع غير ثابت ويتغير وينشأ أنواع جديدة
نشأة فكرة التطور : من اكثر من 2500سنة
1. طاليس :أعلن أن الماء هى المادة التى نشأت منها الكائنات الحية
2. الكسيماندر: أصل الحياة مزيج من الماء والشمس
3. أرسطو : الحياة بدأت من البسيط الى المعقد أو من غير الكامل الى الكامل (تحول تدريجى)
4. ابن رشد وإخوان الصفا ظهرت لهم مؤلفات عن التطور
5. النظرية العلمية : فى اوائل القرن ال19
6. الاستعانة بالتطور فى تفسير الحقائق العلمية فى العصر الحديث
**النظرية العلمية : قابلة للتعديل وهى تفسر ظواهر معينة
** الحقائق العلمية دائما نسبية وغير مطلقة
ميكانيكية التطور (نظريات تفسير التطور)
مقارنة بين التطور والرقى
1. التطور تغير تدريجى مستمر خلال فترات زمنية طويلة
2. الرقى تغير يؤدى الى إن يصبح العضو أكثر قدرة على أداء وظيفته
نظرية لامارك
اعتقد أن الانواع ليست ثابتة ولكنها انحدرت من انواع سابقة لها
أسس نظرية لامارك
1)قانون الاستعمال والاهمال:
العضو الذى يستعمل يقوى والذى لايستعمل يضمر ويختفى
2)قانون توريث الصفات:
التغير المكتسب يورث للأجيال التالية
مثال
1. استطالة عنق الزرافة كانت قصيرة وكانت تمد هذه الرقبة لذلك استطالت عنق الزرافة وورثت تلك الصفة
2. اختفاء الطرفين الخلفيين فى الحوت بسبب إهمال الاستعمال بعد إن أصبح الذيل هو عضو الحركة الرئيسى
3. اختفاء أطراف الثعابين نتيجة الهرب إلى الجحور فأهملت الأطراف لانها تحركت زاحفة فاختفت الأطراف وتورث تلك الصفة
النقد الموجة للعا لم لامارك
واقعيا:
الصفة المكتسبة لاتورث مثال :الحداد والرياضى لايورث صفة عضلاته إلى أبناء
علميا:
الصفة تورث من الآباء إلى الأبناء عن طريق الخلايا الجنسية وليست الخلايا الجسدية
معمليا:
قام العالم فايزمان بقطع ذيول الفئران عند ولادتها الى مدة 19 جيل وفى كل مرة كانت الفئران تولد بأذيال
نظرية دارون (نظرية الانتخاب الطبيعى)
التطور يحدث بفعل الانتخاب الطبيعى
اى يحدث التغير فى الأنواع بانقراض الأنواع الضعيفة وتبقى الأنواع التى زودت بصفات تلائم ظروف البيئة وتورث صفاتها لنسلها فتنشأ أنواع تمتاز بقدرتها على التكيف والملائمة
ماهى العناصر التى اعتمد عليها رأى دارون
1- الإنتاج المتزايد : ( كفاح فى سبيل البقاء )
معظم الكائنات تنتج نسلا وفيرا وان أعداد أفراد كل نوع يظل ثابتا لفترة طويلة بسبب التنافس على موارد الغذاء والمأوى
2- التباين والاختلاف : (البقاء للاصلح)
لايوجد فردان متشابهان تماما حتى التوائم هذا الاختلافات تكسب بعض الأفراد ميزة فى معركة البقاء
3- الانتخاب الطبيعى: الأفراد التى تفوز فى معركة البقاء تورث صفاتها إلى نسلها أما الافراد الضعفاء يسقطون ولا يواصلون السير فى موكب الحياة
4- ظاهرة التحول والتغير: التغير يتسبب فى ظهور انواع جديدة متباينة
تفسير طول عنق الزرافة على أساس الانتخاب الطبيعة لدارون :
نشأت أنواع من الزرافة ذات عنق طويلة ساعدت فى الحصول على الغذاء وهلكت الأفراد قصيرة العنق
النقد الموجة لنظرية العالم دارون
1- أغلب التغيرات جسمية ولا تورث
2- تنازع البقاء ليس عاما وغير كاف لزوال الأنواع لكن يؤدى الى ندرتها وليس لهلاكها
مثال ( لوان حيوان يتغذى بحيوان يؤدى إلى ندرته وليس إلى هلاكه)
3- تنازع البقاء لايفسر الاختفاء الفجانى لبعض الأنواع مثال ( الديناصورات )
4- لاتفسر النظرية الظهور الفجائى لبعض الصفات
3-النظرية التركيبية الحديثة اشترك فيها ( سمبسون و هاكسلى )
يرجع ظهور الأنواع الجديدة إلى التغير الذى يحدث فى الجماعة وليس الأفراد والذى يتعرض لعوامل الانعزال والانتخاب الطبيعى يستمر توارثه حتى تنتج أنواع جديدة
دواعى ظهور النظرية التركيبية الحديثة
1- نظرية لامارك لقيت معارضة شديدة لان التغيرات المكتسبة لاتورث
2-وضع دارون نظريته دون فهم الأسس الوراثية التى اكتشفها مندل فيما بعد

العوامل الاساسية للتطور وفقا النظرية التركيبية الحديثة:
أولا- الوراثة فىالجماعات
1- تعريف الجماعة
( مجموعة من الأفراد من نوع ما تعيش فى موقع بيئى محدد وتتزواج فيما بينها تزواجا حرا ( غير مقيد ) عشوائيا)
المعين الجينى المشترك (جميع الجينات الموجود فى جميع أفراد الجماعة)
قانون الاتزان الوراثى (هاردى وواينبرج)
يظل معدل انتشار اى جين ثابت فى الجماعة من جيل إلى جيل وكذلك الطرز المظهرية والجينية المتعلقة بذلك الجين
اى إن هناك ميلا إلى الاتزان الوراثى فى الجماعة ويعمل على بقاء وثبات خصائصها الوراثية
شروط حفظ الاتزان الوراثى فى الجماعة ؟
1- كبر حجم الجماعة:أن يكون حجم الجماعة كبير ويسمح بتحقيق قوانين الاحتمالات الرياضية
2- التزاوج العشوائى :أن يكون التزواج بين الأفراد الجماعة عشوائيا دون انجذاب لصفة أو انحياز ضد صفة
3- ألا يحدث انتخاب طبيعى للصفة الوراثية حتى لا تتعرض للاكثار والابادة
4- ألا يهاجرالفرد من الجماعة أو إليها
5- ألا تحدث طفرات تنشأ صفات جديدة تحل محل اخرى
وإذا اختل شرط من هذه الشروط تتعرض الجماعة إلى الانجراف الوراثى الذى يعمل على تطور الجماعة
الانجراف الوراثى : سير الجماعات فى اتجاه التطور نتيجة اختلال شرط او اكثر من شروط الاتزان الوراثى
ثانيا : تباين أفراد النوع الواحد:
التباين : هو جملة الاختلافات الظاهرية والوراثية لأفراد النوع (تؤدى التطور)
ماهى أسباب التباين ؟
1- حدوث الطفرات تؤدى الى ظهور صفات جديدة
2- تأثير العوامل البيئية فى ظهور أثر الجينات
3- حدوث العبوراثناء الانقسام الميوزى الذى يكسر قاعدة الارتباط فتزيد فرص التباين
4- الشذوذ الكروموسومى بالنقص أو الزيادة أو التضاعف
5- التزواج بين أفراد لهم طرز جينية مختلفة مما يؤدى إلى إنتاج طرز مظهرية جديدة
6- التقاء الجينات التى قد تؤثر فى بعضها فينعكس ذلك على المظهر
7- كثرة الخصائص الوراثية للنوع الواحد بحيث يختلف كل فرد عن الاخر
التباين جعل الأفراد أكثر قدرة على التكيف مع ظروف البيئة
اى أن التباين يقدم المادة الخام للتطور
ثالثا الانتخاب الطبيعى والتكيف
الانتخاب الطبيعى : انتخاب الافراد ذوى الصفات المناسبة للنجاح فى الحياه وبالتالى تراكم هذه الصفات يؤدى الى تكيف اصحابها للحياة فى بيئاتها الخاصة
وسائل اتمام الانتخاب الطبيعى:
الظروف البيئية الطبيعية: كالضوء والحرارة والمياه
العناصر البيئية الحية : الكائنات الحية التى تعيش فى البيئة
الأمثلة : فراشة بستون بتيولاريا ( ظاهرة كتلويل )
1- لاحظ كتلويل إن اللون الفاتح يغلب على تلك الفراشات وقد ظهر منها سلالة سوداء بسبب طفرة سائدة
2- قبل الثورة الصناعية كان الانتخاب الطبيعى فى صالح الفراشات البيضاء حيث كانت الفراشات السوداء تظهر للطيور التى تتغذى علليها فكانت نادرة
3-بعد الثورة الصناعية حدث العكس بعد إن غطى السناج ( الهباب ) جذوع الأشجار وموت الاشن فانتشرت الفراشات السوداء
مثال أخر قواقع سيبيا نيموراليس
1- الأفراد التى تشبة الأرض تختفى من اعد ئها الطيور فيزداد عددها أما القواقع ذات ألالوان التقطتها الطيور فأصبحت نادرة
رابعا : الانعزال وتكوين الأنواع:
هو انفصال مجموعة صغيرة من الأفراد عن الجماعة الأصلية وبذلك تبتعد عن المعين الجينى المشترك فيحدث انجراف وراثى ( تطور )
**تكوين الانواع فى خط تطورى واحد
** تكوين الانواع فى عدة خطوط تطورية
( مثال عصافير دارون )
بدأت من نوع واحد خرج منه 14 نوع تطورت تطورا منفصلا
الأدلة على حدوث التطور
1- الحفريات 2-التصنيف
3-التشريح المقارن 4- التراكيب الاثرية
5-التشابه الفسيولوجى 6-الاجنة
7-التوزيع الجغرافى
أولا- الحفريات دليل مادى على التطور
1-الحفريات هى بقايا أو أثار الكائنات الحية التى عاشت فى الأزمنة القديمة قبل بداية العصر الحديث تحت ظروف مختلفة عن الظروف الحاضرة ثم دفنت بعد موتها ضمن الرواسب المكونة للصخور الرسوبية
شروط عملية التحفر
1. وجود هيكل صلب للكائن الحى
2. الدفن السريع للكائن بعد موته فى رواسب تحميه من التحلل
3. وجود الوسط المناسب لحدوث عملية أحلال المادة المعدنية محل المادة العضوية


أنواع الحفريات
1- حفرية لكائن كامل ( مثال حفرية الماموث )
نوع من الفيلة كانت تقطن شمال اوروبا فى العصور الجيولوجية
الاخيرة انقرضت ودفنت تحت طبقات الجليد فى شمال روسيا
فكان ذلك سببا لحمايتها من التلف
2- الجزء الصلب من الكائن : مثال صدفة أو عظما
أو سنا لكائن حى بعد موته
3-البقايا المتحجرة مثل الغابات المتحجرة فيل الماموث
التحجر :هو إحلال المادة المعدنية محل المادة العضوية
مثال : الأشجار المتحجرة توجد فى جبل المقطم وعلى طريق مصر السويس
فيها تحل المادة المعدنية للصخور وهى السيليكا محل المادة الحية للأشجار ويبقى الشكل الاصلى للأشجار
4-القوالب الفارغة والمصمتة
القالب المصمت هو المادة الرسوبية التى تتجمع وتتماسك لتملأ التجويف
الداخلي للقوقع فإذا ذاب الهيكل الصلب ترك قالبا صخرياً
ويحمل التفاصيل الداخلية للهيكل .
القالب الفارغ هو الفراغ الذى يتركه السطح الخارجي
للهيكل الصلب للكائن - وإذا غاص فى صخر لين ثم يتحلل الهيكل
بعد أن يتصلب ويحمل ملامح السطح الخارجى
5-آ ثار الكائنات الحية مثال آثار أقدام الزواحف القديمة
2- السجل الحفرى:مجموعة الحفريات التى عثر عليها العلماء فى طبقات الارض
سجل يحكى قصة الحياة القديمة فى الماضى البعيد يروى تاريخ الحياة منذ نشأتها فى نظام ودقة دون تحريف وتعديل
أهمية السجل الحفرى
1- تدل على أن الحياة ظهرت أول ماظهرت فى الماء ثم انتقلت الى اليابس
2- الحفريات النباتية تدل على أن الطحالب سبقت الحزازيات والسراخس ومعراة البذور سبقت كاسيات البذور
3-الحفريات الحيوانية تدل على أن اللافقاريات سبقت الفقاريات
وان الأسماك هى أول الفقاريات فى صورة
اسماك ذات دروع ثم ظهرت البرمائيات ثم الزواحف ثم الطيور و الثدييات
الحفريات الانتقالية ( المتوسطة )
1- الطائر العتيق ( الاركيوبتركس ) حلقة متوسطة بين الزواحف والطيور
يشبة الطيور ( لأنه به ريش + أجنحة + منقار )
يشبة الزواحف ( وجود أسنان فى المنقار+ فقرات عظمية فى ذيله + مخالب فى الأجنحة ) الاركيوبتركس
2- التصنيف والتطور
يلاحظ تدرج من البسيط إلى المعقد وتسلسلا فى الرقى فى كل من مملكتى النبات والحيوان
• شجرة النبات : شجرة كثيرة الفروع أصلها الطحالب وحيدة الخلية ويتوج قمتها النباتات الزهرية
• شجرة الحيوان : أصلها الحيوانات الأولية وعند قمتها توجد الثدييات
• الحلقات المتوسطة
• أمثلة الأسماك الرئوية ( كائن معاصر يجمع بين خواص الأسماك والبرمائيات)
أ - تشبه الأسماك فى أنها تتنفس بالخياشيم فى الحالات العادية
ب- تشبه البرمائيات حيث تتحور المثانة الغازية إلى رئة لتنفس الهواء الجوى مع جفاف وغياب الماء
ثالثا التشريح المقارن والتطور
تصنيف الحيوانات على أساس ما بينها من تشابه أو اختلاف إلى :
1- حيوانات وحيدة الخلية
2- حيوانات عديدة الخلايا وهذه تصنف إلى : أ) لافقاريات ب) فقاريات
3- يلاحظ إن الأطراف فى الفقاريات تتشابه تشابه كبيرا
4- مثال الأطراف الأمامية ذات الخمس أصابع اشتقت منه الأطراف فى جميع الفقاريات طرا عليها بعض التحورات لتلاءم الوظيفة
1- فى الطيور والخفاش تحورت الأطراف الأمامية إلى أجنحة
2- فى الحيوانات الحافرية اختزلت الأصابع إلى أصبع واحد
3- فى سبع البحر والحوت قصرت العظام واندمجت لتكوين مجاديف
والتفسير الطبيعى أنها مشتقة من أصل واحد مشترك
4 - التركيب الأثرية والتطور
التراكيب الأثرية هى
أعضاء كانت تقوم بوظائف فى الأسلاف القديمة وأصبحت الحاجة لاتدعو إلى وجودها فى الظروف الجديدة
فضمرت أو اختفت وفى الغالب تكون عديمة الفائدة
أمثلة التراكيب الأثرية:
1- فى الإنسان : الزوائد الدودية فى أكلات الأعشاب مثل الأرانب تكون كبيرة( تقوم بهضم السليلوز)فى الإنسان الحالى فهى ضئيلة- وفى أكلات اللحوم تكون معدومة
ويعتقد أنها كانت نامية فى الإنسان القديم
2- فى النبات : وجود أوراق حرشفية فى النباتات المتطفلة وبعض النباتات الصحراوية
يمكن القول إنها آثار أوراق خضراء كانت على النبات القديم ثم فقدت وظيفتها الأصلية بتغير ظروف النبات وأسلوب معيشته
3- وجود الأنسجة الوعائية المختزلة فى النباتات المائية
وهناك العديد من الأمثلة التى يمكن منها اعتبار أجسام الكائنات المعاصرة متحفا للأعضاء والتراكيب الأثرية
5-التشابه الفسيولوجي والتطور
تتشابه الكائنات الحية فى الوظائف الحيوية
الأمثلة :
1- تشترك جميع الكائنات الحية فى تكونها من مادة البروتوبلازم
2- تتخلص الفقاريات من الفضلات النيتروجينية فى صور متماثلة ألا أنها تختلف حسب بيئة الحيوان
الأسماك وابوذنيبة :تتخلص منها فى صورة نشادر يذوب فى الماء
الضفادع و الثدييات: تتحول النشادر إلى بولينا تخرج مع البول
3- فى الطيور والزواحف: تخرج فى صورة بللورات من حمض البوليك مع البراز وبذلك لايفقد الحيوان كميات كبيرة من الماء
6 -سادسا : الأجنة والتطور
1. نظرية الاستعادة أو الارتقاء للعالم ( ارنست هيكل ) كل كائن حى يستعيد تاريخ أسلافه أثناء مراحل تكوينه الجينى
2. جميع أنواع النبات والحيوان تبدأ حياتها بخلية واحدة هى اللافحة ( الزيجوت ) التى تنقسم وتتشكل إلى أنسجة وأعضاء
3. تمر جميع الحيوانات البعدية ( عديدة الخلايا ) فى مراحل التكوين الجينى بمرحلة ( طبقتين من الخلايا ثم ثلاث طبقات )
4. تمر أجنة الحبليات ( أسماك – البرمائيات – زواحف – طيور – ثدييات ) بمرحلة يكون للجنين فتحات خيشومية – والقلب أذين واحد وبطين واحد كما فى الأسماك اليافعة
5. ثم تختفى الخياشيم ويتحول القلب مفرد الحجرات إلى مزدوج الحجرات
6. نفس النمو والتطور وينطبق على المخ وأعضاء الإخراج والتناسل والجمجمة
7 : التوزيع الجغرافى والتطور
يتوقف انتشار اى مجموعة من الكائنات على قدرتها على
1- مواجهة الحواجز المناخية ( حرارة – رياح – أمطار)
2- مواجهة الحواجز الجغرافية (بحار – جبال – صحراء )
3- منافسة الكائنات الحية الأخرى0
4- يؤدى الانتخاب الطبيعى وتكيف الكائنات لعدد كبير من العوامل يؤدى ذلك إلى حدوث التطور
س علل اختلاف أمريكا الجنوبية عن حيوانات أفريقيا بالرغم تشابه القارتين فى المناخ
لان القارتين أنفصل من زمن بعيد- فتطورت الحيوانات تطور منفصلا
س علل تشابه حيوانات الجزر البريطانية مع حيوانات أوروبا برغم انفصالها
ويرجع هذا التشابه إلى انفصال بريطانيا عن أوروبا حديث العهد بالنسبة لعمر الأرض


أسئلة مراجعه على الباب السادس
علل لما ياتى
1- تختلف حيوانات أمريكا الجنوبية(عديمة الأسنان- خفافيش) عن حيوانات أفريقيا {قردة عليا- حمار وحشي الزراف}
ج/ لان حيوانات كل منطقة تطورت مستقلة منذ انفصال القارتين وعدم إختلاطهما معا لوجود حواجز طبيعية
2- تتشابه حيوانات الجزر البريطانية مع حيوانات أوروبا رغم انفصالهم
ج/ وذلك لان انفصالهم حديث العهد بالنسبة لعمر الأرض
3- الطائر العتيق الاركيوبتركس حلقة متوسطة بين الزواحف والطيور
• يشبه الزواحف الفكوك بها أسنان عظمية – الذيل طويل وبه فقرات – وجود مخالب بالأجنحة
• يشبه الطيور: الفكان يشبهان المنقار – الجسم مغطى بريش – وجود أجنحة
4- الاسماك الرئوية (حلقة اتصال بين الأسماك والبرمائيات)
تشبه (مثل الأسماك) تتنفس بالخياشيم فى الظروف العادية
البرمائيات فى الجفاف تتحور مثانتها الغازية الى ما يشبه الرئة تتنفس بها الهواء الجوى
5- اختفاء اطراف الحوت الخلفية و اختفاء أطراف الثعبان
لإهمال استعمالها ( في رأي لامارك)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الباب الخامس والسادس فى مادة الأحياء للصف الأول الثانوى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى الإدارى :: أرشيف المناهج والموضوعات القديمة :: الأول الثانوى-
انتقل الى: