منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الباب الثالث والرابع احياء اولى ثانوى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أستاذ سامى سعيد
عضو مبدع
عضو مبدع


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
عدد المساهمات : 113
نقاط : 185
تاريخ التسجيل : 19/10/2009

مُساهمةموضوع: الباب الثالث والرابع احياء اولى ثانوى   الإثنين 20 فبراير 2012 - 1:33

الإنســــان والبيئـــة
يواجه الإنسان العديد من المشكلات ، ويسعى جاهداً لإيجاد الحلول المناسبة لها ومن هذه المشكلات ما يلى :
أولاً : مشكلة التلوث البيئى
التلوث : وجود مادة أو طاقة فى غير مكانها وزمانها وكميتها المناسبة ويتضمن ذلك تغير كمى وكيفى .
التلوث البيئى : تغير فى خواص البيئة نتيجة تعرضها لتغير كيفى أو كمى بفعل الانسان أو بفعل العوامل البيئية
أنواع الملوثات : تصنيف الملوثات
أ - بيولوجية : مثل حبوب اللقاح – البكتريا – والجراثيم .
ب- كيماوية : مثل المبيدات الحشرية ونواتج إحتراق الوقود والقمامة .
ج - فيزيائية : مثل التلوث الضوضائى والتلوث الحرارى . ويشمل التلوث جميع البيئات .
مصادر التلوث :
نواتج الإحتراق – مخلفات الصناعة – المخلفات البشرية – المبيدات والأسمدة والمواد المشعة
بالإضافة إلى التلوث الضوضائى الناتج عن الطائرات والقطارات و المصانع .
أولاً : تلوث الهواء
ملوثات الهواء :
1-الجسيمات 2– الأوزون
1- المواد المشعة
2- ملوثات اخرى مثل
* ثانى أكسيد الكبريت *أول وثانى أكسيد الكربون
*المواد المسببة للضباب الاسود * الملوثات الصناعية
*حبوب اللقاح *المبيدات الحشرية ومبيدات الاعشاب
أولا الجسيمات
مصادرها : مداخن المصانع – المعامل – المطاحن – محارق القمامة – المناجم – محطات القوى – المحالج – المحاجر عوادم السيارات -
أنواعها وأضرارها :
أ – جسيمات ثقيلة تسقط على الأرض وتلوث الأجسام والملابس والأثاث .
ب – جسيمات خفيفة تبقى معلقة فى الهواء فتؤدى إلى : خفض الرؤية – تقلل من تعرض النبات للضوء – تسد الثغور فتقل قدرة النبات على القيام بعملية البناء الضوئى – تعوق تنفس الإنسان والحيوان هذا بالإضافة إلى الأمراض الآتية والتى يكثر إنتشارها فى المدن المزدحمة بالسكان والمواصلات والمصانع .
● الإلتهاب الرئوى وأمراض الحساسية : ترجع لإرتفاع نسبة الكربون ( السناج )
● أمراض الجهاز العصبى : (عادم السيارات) ترجع إلى إرتفاع نسبة الرصاص
● أمراض القلب: ترجع إلى إرتفاع نسبة الكادميوم
ثانيا:الأوزون(o3)
يتركب جزىء الأوزون من 3 ذرات أكسجين نتيجة الأكسدة الكلية فى الهواء .

س : أين يتكون ؟ وما تأثيره ؟
*** يتكون فى طبقات الجو العليا عند حدوث البرق فيعمل حائلاً للأشعة الفوق بنفسجية والتى تسبب إحتراق وتسمم الأحياء
***حول المحولات ومحطات الطاقة أو يتسرب من طاقة الجو العليا إلى الهواء الذى نستنشقه فيسبب :
● إلتهاب الرئتين ● إلتهاب العيون ● تلف النبات ● تشقق المطاط
ثقب الأوزون :
● عبارة عن تآكل فى طبقة الأوزون نتيجة الإفراط فى إستخدام مركبات الفريون المستخدمة فى عمل البخاخات والمبردات والمكيفات فيتسرب إلى الهواء ويتركز الفريون عند القطبين بفعل دوامات الهواء فيؤدى إلى تفكك الأوزون ويقل سمك الطبقة وهذا يؤدى إلى :
● تسرب لبعض الأشعة الضارة إلى الأرض فتضر الكائنات الحية .
ثالثا: الملوثات الإشعاعية
مصادرها : واردة من الفضاء الخارجى – الصخور المشعة – التفجيرات النووية .
الأضرار : 1- تنتقل مع الهواء وتسقط مع الامطار وتسبب هلاك الكائنات .
2- تتراكم فى الخلايا فتحدث سرطانات وتشوهات خلقية .
أمثلة للكوارث النووية :
**كارثة هيروشيما ونجازاكى سنة 1945 بعد إلقاء القنابل الذرية عليها ولا يزال تأثيرها حتى الآن على الزرع والنسل والتربة .
** إنفجار مفاعل تشرنوبل 1986 وله أثره الذى يستمر مئات السنين .
طرق التخلص من المخلفات الإشعاعية :
تخلط بالخرسانة المسلحة وتوضع فى مكعبات سميكة الجدر من الرصاص وتحقن فى الأرض ( فى الصحراء ) أو فى قاع المحيط على بعد 200 / 300 متر .
رابعا:ملوثات أخرى
CO2الذى تزيد نسبته نتيجة إستخدام الفحم والبترول فى الوقود .
تأثيره ( هناك رأيان):
الأول : يمتص CO2 الحرارة المنبعثة من الأرض ويمنع تسربها إلى الفضاء الخارجى فترتفع حرارة الأرض ويؤدى ذلك إلى ذوبان الجليد عند القطبين فيغرق أجزاء كثيرة من اليابسة
الثانى : يحجب CO2 حرارة الشمس عن الأرض فتخفض درجة الحرارة تدريجياً وهذا يبشر بق48 عصر جليدى جديد
حبوب اللقاح : التى تسبب أمراض الحساسية فى الربيع .
المبيدات الحشرية ومبيدات الأعشاب وإلى تسبب موت أو تسمم الحيوانات
وسائل مكافحة تلوث الهواء :
1- إستخدام وقود أقل ضرراً مثل الغاز الطبيعى .
2-تركيب مرشحات لأدخنة المصانع وعادم السيارات .
3-إنشاء المصانع والمعامل خارج المدن السكانية .
4-إستخدام الطاقة الشمسية أو الذرية مع أخذ الإحتياطات اللازمة .


ثانيا : تلوث الماء
تلوث الماء عبارة عن أى تغير دخيل على خواصه الطبيعية يجعله غير صالح للإستخدام أو الرى ملوثات الماء وأضرارها :
ملوثات الماء الاثار الضاره
1 -الميكروبات : ( فيروسات – بكتريا – طفيليات أخرى ) تصيب الإنسان والحيوان بالعديد من الأمراض منها
(الكوليرا – التيفود – الدوسنتاريا – إلتهاب الكبد الوبائى – شلل الأطفال – البلهارسيا )
2 المواد العضوية القابلة للتحلل تستهلك O2 المذاب فى الماء وتقضى على الأسماك وتسبب الروائح الكريهة
3 الأملاح غير العضوية تجعل الماء غير صالح للشرب أو الرى أو الكثير من الصناعات مثل الأدوية والأطعمة
4 الكيماويات والمبيدات تحدث تسمماً للإنسان والحيوانات المائية .
5 المواد البترولية تطفو على الماء فتقلل من ذوبان O2 فى الماء فتضر بالكائنات المائية .
6 التلوث الحرارى الناتج عن إلقاء المياه الساخنة فى الأنهار والبحار موت الكائنات المائية
7 تراكم الرواسب فى القاع تعوق فقس بيض الأسماك
وسائل مكافحة تلوث الماء :
1- عدم إلقاء المخلفات الآدمية والصناعية فى الماء قبل معالجتها .
2- الفحص الدورى لعينات من الماء لدراسة مدى تلوثها وكيفية علاجها .
3- معالجة مياة المجارى والمياة المتخلفة عن الصناعة و إعادة الإنتفاع بها .
يفضل عند إستخدام الثلج للتبريد أن يوضع خارج الإناء المحتوى على الشراب أو المادة الغذائية لأن الماء المصنوع منه الثلج قد يكون ملوثاً ومصدراً للأمراض – فلا يوضع فى الشراب أو الطعام .
سلوك الإنسان وأثره على تلوث الماء فى مصر :
رغم أن نهر النيل يعتبر شريان الحياه فى مصر إلا أنه يتعرض لكثير من الملوثات مثل :
1- المخلفات البشرية 2- المخلفات الزراعية
3- الحيوانات النافقة 4 - مخلفات الصناعة
5- مخلفات مصانع فى أسوان 6 -مخلفات مصانع السكر بقنا
7- مخلفات مصانع الصابون بسوهاج 8- مخلفات مصانع السكر بالحوامدية
9- مصانع الحديد والصلب والكوك والأسمنت بحلوان
10-مصانع شبرا الخيمة 11- مصانع المبيدات والصودا فى كفر الزيات- 12 مصانع طلخا وغيرها
كل هذا ينعكس على الإنتاج الزراعى والحيوانى وصحة الإنسان .

تلوث التربة

ملوثات التربة الزراعية وأضرارها :
1-الجسيمات : الناتجة عن مبيدات الآفات أو صهر المعادن أو عادم السيارات ومن هذه الجسيمات :
● مركبات الزرنيخ – الرصاص – ثانى أكسيد الكبريت – الفلور
● كل هذه المواد تقتل الكائنات الدقيقة فتقل خصوبة التربة – خاصة وأن بعضها يستمر فى التربة فترات طويلة وتخزنه النباتات فينتقل إلى الإنسان والحيوان وتتراكم فى أنسجته وتضره
2- بعض المواد بطيئة التحلل فى التربة وتعوق نمو النباتات مثل الصفيح والبلاستيك
3- بعض الملوثات تقلل من وجود O2 – N2 بين حبيباتها فتؤثر فى خصوبة التربة
4- بعض الملوثات الإشعاعية : تسبب سرطان للدم والعظام .
مثال : عنصر إسترانشيوم 90 يمتصه الأرز من التربة حيث لا يميزه من عنصر الكالسيوم .
** عندما تتغذى الأبقار على الحبوب فإن العنصر يتراكم فى عظمها بعيداً عن اللحم والدم – وعندما يتغذى عليها الإنسان كما هو الحال فى أوروبا تكون كمية الإشعاع التي تصل إليه 6 / 1 الكمية الموجودة فى أجسام آكلى الحبوب مثل اليابانيين .
وسائل مكافحة تلوث التربة :
1-إنشاء المصانع والمعامل بعيداً عن المزارع .
2- عمل مرشحات للمداخن ومعالجة مياة المصانع
3- ترشيد إستخدام المبيدات والأسمدة
4- الصرف الجيد للأراضى الزراعية .
5-تأمين مولدات الطاقة الذرية والحد من التفجيرات النووية أو إجراؤها فى الصحراء .
تلوث الغذاء
مصادر التلوث :
1- التلوث بالميكروبات والطفيليات التى تسبب :
● السل حيث ينتقل الميكروب مع الطعام خاصة اللبن .
● التسمم الغذائى ويرجع إلى نشاط ميكروبى أو إنزيمى ناتج من تحلل وتخمر الأطعمة وتكاثر بعض الميكروبات مثل سالمونيالا وشيجلا .
● الأمراض المعوية ويرجع سببها إلى تلوث الغذاء بالبراز فيؤدى إلى الكوليرا – التيفود – الدوسنتاريا – الديدان المعوية .
2- التلوث بالكيماويات والتى قد تؤدى إلى الوفاة ، وبعض الكيماويات تتسرب إلى أنسجة النبات وتنتقل إلى الإنسان – فتحدث أمراضاً بالكبد والقولون وأمراض الحساسية .
وسائل مكافحة تلوث الغذاء :
1- الغسل الجيد للخضروات التى تؤكل طازجة – أو قبل الطهى .
2-حفظ الأطعمة من التلوث ( بالغليان – التمليح – التسكير ، )
3-مكافحة الحشرات وعدم ترك الأطعمة مكشوفة للذباب .
4- إعدام الأطعمة الملوثة والفاسدة .
5- الكشف الدورى على صانعى الأطعمة ومقدميها وعلاج المرضى منهم .
التلوث الضوضائى

مصادر الضوضاء : أصوات القطارات – الطائرات – الماكينات – الراديو ، ...
أضراره : فقد السمع – إضطراب الأعصاب – أمراض القلب والجهاز الهضمى – الصداع والإجهاد المزمن – نقص الإنتاج . تقاس شدة الضوء بوحدة ( الديسبل )

تستطيع أذن الإنسان العادى أن تسمع أصوات فى مدى 130 ديسبل ولكن إذا تعرض الإنسان لموجات أكثر من 80 ديسبل عدة ساعات يومياً أصيب ب : 1- توتر عصبى 2- فقد السمع التدريجى
● وإذا تعرض لصوت شديد فجأة تحدث له إضطرابات عصبية وزيادة فى ضغط الدم وتوتر عصبى شديد .
تجربة :
أ- عندما تعرضت مجموعة من الفئران لشدة صوت 175 ديسبل لعدة أيام ماتت .
ب- عندما تعرضت مجموعة أخرى من الفئران لشدة صوت 100 ديسبل زادت نسبة النوشادر فى الدم وتضخم القلب .
تختلف شدة الصوت بإختلاف المصدر حيث :
1- يصدر عن الرعد صوت شدته ( 120 ) ديسبل .
2-يصدر عن المدافع والطائرات العملاقة صوت شدته (110) ديسبل .
3- يصدر عن اّلات المصانع صوت شدته (75) ديسبل .
4- يصدر فى الميادين المزدحمة صوت شدته (70) ديسبل .
5- المحادثة بين شخصين (40) ديسبل .
6-فى المكتب الهادى (25) ديسبل .
7-فى المكان الهادى (15) ديسبل .
8- عند الهمس (10) ديسبل .
وسائل مكافحة التلوث الضوضائي :
1- خفض المصدر : ● التحكم فى صوت الراديو ومكبرات الصوت .
● ابعاد المطارات والطرق السريعة والمصانع عن المناطق السكنية .
● منع استخدام اّلات التنبيه او استخدام اّلات اقل ازعاجا .
2- إعاقة الوسط : ● حيث تثبت الماكينات على قواعد من المطاط.
● استخدام مواد ماصة للصوت أو تركيب عواكس صوتية بين الآلات .
3-حماية المستقبل : ● وضع الأيدى على الأذن او استخدام قناع للأذن فتنخفض شدة الصوت بمقدار 50 ديسبل.

مشكلة الانفجار السكانى

الانفجار السكانى : الزيادة الكبيرة فى عدد السكان بمعدلات لا تناسب مع الموارد المتاحة أدوار نمو الجماعات الانسانية :
1-الدور البدائى : ويتميز بالآتى :
● ارتفاع معدلات المواليد بسبب الاقبال على الانجاب .
● ارتفاع معدلات الوفيات بسب عدم توفر الرعاية الطبية .
● انخفاض معدل الزيادة الطبيعية .
♦ وقد تخطت جميع دول العالم هذا الدور فى الوقت الحاضر .
2-الدور الانتقالى : ويتميز بالأتى :
● ارتفاع معدلات المواليد بسبب استمرار الاقبال على الانجاب .
● انخفاض معدلات الوفيات بسبب الرعاية الصحية .
● ارتفاع معدلات الزيادة الطبيعية .
♦ تعرف الدول التى تعيش هذا الدور بالدول النامية منها مصر وامريكا اللاتينية .
3-الدور النهائي : (الاستقرارى ) ويتميز ب :
● انخفاض معدلات المواليد بسبب انتشار الوعى السكانى .
● انخفاض معدلات الوفيات بسبب الرعاية الصحية .
● انخفاض معدلات الزيادة الطبيعية .
♦ وتعرف الدول التى تعيش هذا الدور بالدول المتقدمة مثل امريكا واوروبا.
***النمو السريع فى السكان لا يعتبر مشكلة سكانية فى جميع الاحوال .
**ففى امريكا اللاتنية لا تعانى من تضخم سكانى رغم انها سجلت اعلى معدلات فى الزيادة السكانية ويرجع ذلك الى وفرة مواردها التى تحتاج الى وفرة الايدى العاملة لاستغلال ثرواتها ففتحت ابواب الهجرة اليها .
** يعتبرالنموالسريع للسكان مشكلة فى الدول التى لا تستطيع ان توفر احتياجات السكان لقلة الموارد مثل مصر.
المشكلة السكانية فى مصر
بدأت مصر فى دخول الد\ور الإنتقالى فى أعقاب الحرب العالمية الثانية .
● يزداد السكان فى مصر حالياً بمعدل طفل كل 23.6 ثانية .
● يتكدس 97 % من السكان فى شريط ضيق حول النيل وفى الدلتا فى مساحة تقرب من 4 % من المساحة الكلية
● يبلغ متوسط الكثافة السكانية فى مصر 908 نسمة / كم 2
● تضم القاهرة 18 % من السكان بجانب 2 مليون يترددون يومياً عليها .
● تصل الكثافة السكانية فى بعض أحياء القاهرة إلى 19 ألف نسمة / كم 2
● مثل الأحياء الشعبية ( روض الفرج – شبرا – باب الشعرية – بولاق - ........ )
العوامل التى تؤثر فى الخصوبة ( زيادة السكان (
1-المستوى الإجتماعى والإقتصادى والتعليمى 2- تشغيل المرأة .
3-ميكنة الزراعة 4- تصنيع الريف
5-إنخفاض معدل وفيات الأطفال 6- الإعلام والتوعية 7- وفرة الخدمات


جوانب أخرى للمشكلة :
1-المشكلة الصحية : عدم كفاية الخدمات العلاجية – وإنخفاض نصيب الفرد من اللحوم والأسماك أثر على قدرتهم الإنتاجية
2-المشكلة الإجتماعية : تتمثل فى عدم كفاية الخدمات والمرافق اللازمة لسد إحتياجات السكان من مواصلات – ماء – كهرباء – صرف صحى – تعليم وغير ذلك
التنمية الإقتصادية : لاخير فى التنمية الإقتصادية إن لم تقترن بتنظيم النسل لأن أى جهد فى التنمية لا يستطيع أن يساير النمو السريع للسكان .
3-المشكلة الإقتصادية : عدم كفاية الإنتاج وإنخفاض الدخل القومى وإنخفاض المستوى الإقتصادى للأشخاص حيث يلاحظ أن مساحة الأرض المنزرعة لم تزد إلا بنسبة 14 % فقط .
● المساحة المحصولية زادت بنسبة 52 %
الزيادة السكانية 168 %
المساحة المحصولية هى : مساحة الأرض المنزرعة × عدد مرات زراعتها فى العام .
علاج المشكلة السكانية :
1-غزو الصحراء ( إقامة مدن وإستصلاح أراضى جديدة )
2- التنمية الإقتصادية .
3- -تنظيم الأسرة
4- تنظيم الهجرة للخارج .
**ولكن لا تعتبر الهجرة للخارج وسيلة فعالة لحل المشكلة لأن :
أ- أغلب المهاجرين من الفئات المثقفة وأصحاب المهن .
ب- وجود العمالة المهاجرة في الدول العربية امر موقت .
♦ عودة العمالة يؤدى الى رفع اسعار الاراضى والمواد الغذائية فى الوقت الذى لا يستثمر فيه اموال تلك الفئات
مشكلة الغذاء

تعتبر مشكلة الغذاء هى أحد المشكلات المترتبة على الزيادة السكانية والتى تلتهم كل زيادة فى الإنتاج النباتى والحيوانى فقد إنخفض نصيب الفرد من البروتين من 8.11 إلى 4.7 جرام فى اليوم وهى غير كافية لسد إحتياجات الفرد وحل مشكلة الغذاء يتضمن :
1-زيادة الإنتاج النباتى 2- زيادة الإنتاج الحيوانى
3- العناية بالثروة السمكية 4- إيجاد أطعمة بديلة
أ – زيادة الإنتاج النباتى : يتحدد الإنتاج النباتى فى أى مكان بالمساحة المنزرعة وكمية الماء اللازمة لرى التربة
ويمكن تحسين الإنتاج النباتى بالطرق الآتية :
1-إنتقاء البذور الجيدة والسليمة – بها جنين كامل النمو
2-إستنباط السلالات الجديدة والعمل على إكثارها – ومن الشروط الواجب توافرها فى تلك السلالات ( مقاومة للأمراض الفطرية عالية المحصول – تتحمل الظروف القاسية ).
مثال : أرز نهضة – سلالات جديدة من القطن والطماطم والكمثرى .
3-مواعيد الزراعة والخدمة المناسبة قبل وبعد الزراعة بساعد على النمو الجيد – وفرة المحصول – تجنب الإصابة ببعض الآفات – زيادة خصوبة التربة .
●● تأخير زراعة القطن يعرضه للإصابة بديدان اللوز .
4-مكافحة الآفات مثل : ( الفئران – الحشرات – الفطريات مثل فطر صدأ القمح – البكتريا التى تصيب الخوخ – الفيروسات – الديدان)
● ● إهمال المكافحة يقضى على الأشجار المصابة وتمتد الإصابة إلى الأشجار والحقول المجاورة كما فى حالات التورد القمى للموز – دودة الرمان – التصمغ الذى يصيب الموالح .
5- إختيار النبات المناسب للتربة .
أنواع التربة
التربة و خواصها و النباتات التى تلائمها
الرملية حبيباتها كبيرة – قليلة التماسك – جيدة التهوية – قليلة الخصوبة – لا تحتفظ بالماء لمدة طويلة الليمون والفول السودانى
الطينية حبيباتها صغيرة – شديدة التماسك – رديئة التهوية – عالية الخصوبة – تحتفظ بالماء لمدة طويلة البرتقال – القطن - الأرز
الصفراء لها خواص متوسطة جميع المحاصيل والفاكهة
ب – تنمية الإنتاج الحيوانى ويتم ذلك بالطرق الآتية :
1-تحسين الصفات الوراثية للحيوان بعدة طرق هى : ( الإنتخاب – التدرج – الخلط )
2-تحسين ظروف البيئة : ( المسكن – الغذاء – مكافحة الآفات )
1-الإنتخاب :
● الحصول على سلالات ممتازة عن طريق تزاوج ذكور وإناث تحمل صفات مرغوبة .
● وتعتمد هذه الطريقة على الشكل الظاهرى .
● ولا تعتمد على التراكيب الوراثية أو النسب .
مثال : إنتاج أبقار الشورتهورن فى إنجلترا .
2-التدرج :
وفيه تلقح ذكور أصيلة معروفة النسب والصفات و الإنتاج مع إناث عادية ويتكرر ذلك مع الإناث الناتجة فيورث الذكر صفاته الجيدة إلى نسله ويتدرج القطيع نحو الجودة .
● وتعتبر طريقة سريعة وفعالة لتحسين السلالات .
3- الخلط :
فيه تلقح ذكور من سلالة معينة مع إناث من سلالة أخرى لها صفات جيدة بهدف الجمع بين الصفات الجيدة فى السلالتين .
مثال : تهجين دجاج رود أيلاند الأحمر المنتج للحم مع دجاج اللجهورن الأبيض المنتج للبيض للحصول على سلالة جيدة تجمع بين إنتاج البيض واللحم .
ج - العناية بالثروة السمكية والبحرية :
● لايتناسب إنتاج مصر من الأسماك مع المسطحات المائية المتوفرة ولذلك تلجأ للإستيراد .
● والآن هناك محاولات لرعاية وتربية الأسماك وتنظيم عمليات الصيد .
● معاهد البحوث البحرية تحاول تنمية الثروة السمكية
د- محاولة إيجاد أطعمة بديلة ( غير تقليدية )
● نجح العلماء فى الحصول على أطعمة جديدة من الطحالب والفطريات ومشتقات البترول .
● وجميعها أطعمة غنية بالبروتينات قريبة الشبه باللحوم من حيث الطعم والقيمة الغذائية .
مشكلة الطاقة

تزداد إحتاجات الإنسان للطاقة بصورة تتناسب مع التنمية الإقتصادية لمواجهة الزيادة فى السكان .
تطور مصادر الطاقة
1-مصادر الطاقة قبل عام 1800 م
**الشحوم الحيوانية والزيوت النباتية
**الإستفادة من طاقة الحيوان فى الجر والسحب والتنقل .
**إحتراق الحطب والخشب .
**طاقة الرياح والشلالات لادارة طواحين الدقيق
2- مصادر الطاقة حتى عام 1850 (الوقود الخشبى)
3-مصادر الطاقة عام 1910 (الفحم الحجرى ثم البترول والغاز الطبيعى.(
4-المصادرالحالية للطاقة
المصادر الدائمة للطاقة يوجد :
● الطاقة الشمسية – مساقط المياه – الرياح – المد والجزر – الثلوج على قمم الجبال – الطاقة الحرارية فى باطن الأرض – ومن مياه البحار .
ومن المصادر غير المتجددة :
● الوقود الحفرى – الغاز الطبيعى – البترول – الوقود النووى .
س : قل ما تعرفه عن الديوتيريوم ؟
● هو نظير الهيدروجين ويوجد فى الماء الثقيل المتوفر فى مواضع كثيرة فى قيعان المحيطات – ويمكن ضخه وإستخدامه كمصدر لطاقة عالية .
● من أنسب مصادر الطاقة فى مصر الشمس والرياح لتوفرها طول العام بالإضافة إلى أنها نظيفة غير ملوثة للبيئة
مشكلة الجفاف والتصحر
الجفاف : نقص كمية الماء وعدم سقوط الأمطار بدرجة لا تسمح بنمو النباتات .
أسبابه : 1- الرعى الجائر 2- القطع الجائر للأشجار 3- تغير ظروف الجو والمطر
أثره : التصحر – تحرك الكثبان الرملية – تفكك التربة ونقلها .
التصحر : تناقص قدرة الإنتاج البيولوجى للأرض أو تدهوره بدرجة يصعب علاجها .
● يعتبر التصحر من أهم المشكلات البيئية فى مصر ويرجع ذلك إلى :
1-تقع مصر فى منطقة شديدة الجفاف .
2-تعرض تربة الساحل الشمالى لأخطار الملوحة والقلوية لسوء عمليات الصرف .
3-الزراعة المكثفة وإجهاد التربة .
● ● ولذلك أصبحت مصر من الدول المستوردة للقمح الآن بعد أن كانت تمد أوروبا فى العصر الرومانى بالقمح (سلة قمح روما ) .
مقاومة التصحر :
1-وقف الزحف الصحراوى وذلك بالمحافظة على ما بقى من غطاء شجرى وتنظيم عمليات الرعى وقطع الأشجار
2- حماية المناطق المجاورة لمناطق الزحف وذلك بعمل أحزمة واقية من الأشجار تعمل مصدات للرياح وتعمل على تثبيت التربة ومنع إنجرافها .
مشكلة تآكل الشواطىء وإقامة السدود

من العوامل التى تؤثر فى مياة البحار والمحيطات ما يلى :
)الحرارة – الرياح – الضغط الجوى – قوى الجذب بين الأرض والقمر)
لذلك تحدث بعض الظواهر مثل :
أ- التيارات البحرية : تيارات تحدث نتيجة ملامسة الرياح لسطح مياة البحر وإختلاف كثافة الماء وقوة المد والجزر ب- الأمواج : نتوءات على سطح البحر أو المحيط وتنشأ بفعل الرياح الملامسة له – ويختلف شكل وسرعة الموجة حسب سرعة الرياح .
تعتبر الأمواج من أهم عوامل تآكل الشواطىء لما يأتى :
1- عندما تقترب الموجة من الشاطىء تنخفض سرعة قاعدتها بسبب الإحتكاك فى حين تحتفظ قيمتها بسرعة .
2-تزداد الموجة إرتفاعاً فتنحدر مندفعة نحو البر مكتسحة معها الحصى والرمل وتصطدم بالشاطىء فتعمل على تفتيت الصخور .
3-ترجع الموجة بفعل الجاذبية نحو البحر حاملة معها بعض الرمال والحصى .
4-عندما يصل التيار للمياة الساكنة يفقد سرعته فيترسب الحصى ثم الرمل قرب الشاطىء ةتترسب المواد الدقيقة العالقة فى الأعماق .
5- بتكرار حركة الأمواج تتآكل الصخور الهشة فيكون النحت كبيراً .
ج – المد والجزر : يحدث نتيجة إختلاف قوى الجذب بين الأرض والقمر فقد يصل إرتفاع الماء والأمواج إلى ما يقرب من 3 أمتار ويزيد من تآكل الصخور التى لا تصلها الأمواج .
تآكل الشواطىء عند رشيد ودمياط :
● زاد التآكل بعد بناء السد العالى عندما قل إندفاع ماء النيل إلى البحر فزاد تأثير الأمواج البحرية على صخور الشاطىء الهشة .
الآثار الإيجابية للسد العالى:
1-حماية مصرمن أخطار الجفاف و الفيضان .
2-توفير الطاقة الكهربية لقيام الصناعات وكهربة الريف
3- زيادة مساحة الأرض المنزرعة
الآثار السلبيةللسدالعالى :
1- إنتشار الحشائش فى مجارى الماء ( الترع والمصارف ) 2 - زيادة ملوحة التربة
3 - إنتشار قواقع البلهارسيا 4- غياب الطمى وقلة خصوبة التربة
5- تآكل الشواطىء عند رشيد ودمياط ونحر نهر النيل .
6- تهجير أهالى النوبة من جنوب السد إلى شماله .

اسئلة يجيب عنها الطالب
السؤال الاول: اكتب المصطلح العلمى
1- جسيمات تسبب امراض القلب وزيادة معدل الوفيات
2- وحدة دولية تستخدم فى قياس شدة الضوضاء
3- ميكروب يسبب للانسان حالة التسمم الغذائى
4- مادة تخرج من عوادم السيارات تسبب الحساسية والالتهاب الرئوى
5- نظرية تفسر ظاهرة النمو السكانى
6- حاصل ضرب مساحة الارض فى عدد مرات زراعتها
7- الافات الزراعية المسببة لمرض صدأ القمح
السؤال الثانى – علل لما يأتى
1- يعتبر غاز الاوزون سلاح ذو حدين
2- يجب وضع الثلج خارج انية التبريد وليس بداخلها
3- قد يعانى اليابانيين اكلى الارز من نقص فى كرات الدم الحمراء
4- شدة الصوت قد تكون ملوثة للبيئة احيانا
5- لا يعتبر النمو السريع للسكان مشكلة فى كل الاحوال
6- لا خير فى التنمية الاقتصادية اذا لم تقترن بتحسين النسل
7- ضرورة التبكير فى زراعة القطن
السؤال الثالث قارن بين كل من
1- الجفاف والتصحر
2- الانتخاب والتدرج والخلط
3- الجسيمات الثقيلة والجسيمات الخفيفة
4- التلوث بجسيمات الرصاص وجسيمات الكادميوم
السؤال الرابع : ماذا يحدث فى الحالات الاتية
1- ارتفاع نسبة السناج فى الهواء
2- وجود مركبات الزرنيخ والرصاص والفلور بالتربة
3- تعرض فئران التجارب لصوت شدته 100 ديسيبل
4- الافراط فى استخدام مركبات الفريون
5- دفن المخلفات الاشعاعية على عمق 100 متر من سطح الارض

التصنيف : هو وضع الكائنات الحية فى مجموعات حسب التشابه والاختلاف بحيث يسهل دراستها
والتعرف عليها .
طرق التصنيف القديمة بالنسبة للأحياء
1- تصنيف الحيوانات حسب الأهمية الاقتصادية إلى :- حيوانات ضارة وأخرى نافعة وحيوانات
تؤكل وأخرى لا تؤكل .
2- تصنيف أرسطو:- وهو أول من صنف الكائنات الحية على أساس الاختلاف في بعض الصفات:
فالحيوانات: تقسم إلى ( ذات دم وعديمة الدم ) وحيوانات ( تلد وأخرى تبيض )
النباتات: تقسم إلى ( أشجار وشجيرات وأعشاب ) .
3- تصنيف جون راى:- الأساس العلمي هو التشابه والاختلاف في الصفات الخارجية ولكنه لم يفلح
في الأسلوب المتبع إلا في تعريف النوع:- على أساس انه الوحدة الاساسيه للتصنيف .
النوع: وهو أي مجموعة من الأفراد من أصل واحد تتزاوج فيما بينها لتعطى أفراد خصبه غير عقيمة
4- تصنيف لينوس:- يسمى التصنيف الطبيعي واتخذ فيه أسلوباً علمياً – مرتكزاً على النوع كما عرفة
جون راى وقسم الكائنات الحية إلى مجموعتين كبيرتين هما: (المملكة النباتية – الحيوانية )
يستند لينوس فى التصنيف على مبادئ ( التسمية الثنائية - استخدام اللغة اللاتينية – تسلسل التصنيف )
استخدام اللغة اللاتينية :لأنها لغة قديمة لايتحدث بها أي شعب مما لا يعرضها للتحريف أو التغيير.
التسمية الثنائية وضعها لينوس: وهى التي يتعارف عليها الدارسون حيث يمثل الاسم الأول الجنس
والثاني النوع .
التسلسل فى التصنيف : مملكة ــــ شعبة ــــ طائفة ــــ رتبة ــــ فصيلة ــــ جنس ــــ نوع
عيوب التصنيف التقليدي :1- لم يضع حداً فاصلاً بين النبات والحيوان خاصة فى الكائنات البسيطة
2- يقوم على أساس ثبات الأنواع مما يتعارض مع نظرية التطور
فالأنواع تتغير مع مرور الزمن فتنقرض أنواع وتظهر أخرى .
التصنيف الحديث : ( للعالم وايتكر ) صنف الكائنات الحية إلى 5 ممالك اعتماداً
على صفات الخلية وأشكالها ووجود البلاستيدات وصفات النواة والممالك الخمسة هي :-
1- مملكة البدائيات Kingdom Monera
2- مملكة الطلائعيات Protista Kingdom
3- مملكة الفطريات Fungi Kingdom
4- مملكة النبات Plantae Kingdom
5- مملكة الحيوان Animalia Kingdom
مقارنة بين التصنيف التقليدي التصنيف الحديث وايتكر
التصنيف التقليدي التصنيف الحديث وايتكر
اعتقد بثبات الأنواع . وهذا يخالف التطور
لم يضع حداً فاصلاً بين الحيوانات والنباتات
مثل البكتريا والطحالب الخضراء المزرقة اعتمد على صفات الخلية
ووجود البلاستيدات وصفات النواة (الغشاء النووى) وتماثل أعضاء التكاثر وتقسم الى (خمس ممالك)
س هل يوجد كائنات لا تخضع لعملية التصنيف ؟
نعم (الفيروسات)لأنها تجمع بين صفات الكائنات الحية والجماد
تشبه الأحياء في وجود الأحماض النووية ( DNA , RNA) وتشبه الجماد فى أنها متبلرة وأشكالها مختلفة
إجبارية التطفل فلا تتكاثر إلا داخل خلايا العائل وتفقد هذه القدرة إذا خرجت منها وهى كائنات متخصصة فلكل فيروس كائنات محدده بل وخلايا محدده يهاجمها دون غيرها ومن أمراض
الفيروسات:- (الأنفلونزا- داء الكلب- الحمى الصفراء- نزلات البرد - الجدري – شلل الأطفال )

أولاً : مملكة البدائيات :وتشمل شعبتين هما

البكتريا مثل ( البكتريا ) الطحالب الخضراء المز رقة مثل (النوستوك)

ثانياً: مملكة الطلائعيات :وتشمل ثلاث شعب هي


شعبة اليوجلينات شعبة الطحالب الذهبية شعبة الأوليات
مثل: اليوجلينات مثل: الدياتومات

طائفة الأميبات طائفة السوطيات طائفة الهد بيات طائفة الجرثوميات
مثل:- الأميبا التريبانوسوما البرامسيوم البلازموديوم

ثالثاً:مملكة الفطريات:- تتكون من ثلاث شعب

شعبة الفطريات التزاوجية شعبة الفطريات الزقية شعبة الفطريات البازيدية
مثل: عفن الخبز مثل: الخميرة والبنسليوم مثل : عيش الغراب
رابعاً: مملكة النبات : تتكون من 5 شعب

شعبة:الطحالب الحمراء الطحالب البنية الطحالب الخضراء الحزازيات الوعائيات
مثل (البوليسيفونيا ) ( الفيوكس/السرجاسم ) (الاسبيروجيرا/الكلامي48وناس) (الريشيا والفيوناريا)
وتشمل
طائفـة: السرخسيات معراة البذور مغطاة البذور

مثل/ كزبرة البئر الصنوبر
طويئفة ذات الفلقة الواحدة طويئفة ذات الفلقتين
مثل / القمح والذرة مثل/ الفول والقطن

9 شعب هي : شعبة المساميات ..... مثل الإسفنج

شعبة الجوفمعيات ....... مثل الهيدرا وقنديل البحر

شعبة الديدان المفلطحة .... (3) طوائف
التربلاريا التريماتودا السستودا
مثل/ البلاناريا مثل/ البلهارسيا مثل/ الدودة الشريطية
شعبة الديدان الاسطوانية : مثل ( الإسكارس والانكلستوما )

شعبة الحلقيات : مثل :- ( دودة الأرض – دودة الرمل – العلق الطبي )

شعبة المفصليات وتشمل ( 4 طوائف ):-

القشريات الحشرات متعددة الأرجل العنكبيات
(الجمبري- الكابوريا ) (الجراد- الصرصور) (أم 44- ذات الألف رجل) (العقارب- العناكب)

شعبة الرخويات مثل :- القوقع الصحراوي – محار الماء العذب – السيبيا

شعبة الجلدشوكيات مثل :نجم البحر- نجم البحر الهش – خيار البحر.

شعبة الحبليات وتقسم ( 6 طوائف هي )

الأسماك الغضروفية ... مثل:- كلب السمك - القرش

الأسماك العظمية. مثل: البلطي – البياض - القرموط

طوائف الحبليات البرمائيات....مثل :- الضفدعة – السلمندر
الزواحـــف.مثل- السحلية- التمساح – البرص- الثعبان
الطيــــــــور ........ مثل :- الدجاج / الحمام
الثدييـــــــات 3 طويئفات
طويئفة الثدييات الأولية: طويئفة الثدييات الكيسية طويئفة الثدييات الحقيقية
مثل....... خلد الماء مثل ......الكنغر (الكانجارو) وتقسم إلى ( 9 رتب )

عديمة الأسنان آكلة الحشرات آكلة اللحوم الحيوانات الحوتية الحيوانات الحافرية الحيوانات القارضة الأرنبيات الحيوانات الخفاشية

الكسلان القنفذ الأسد الحوت- الدلفين الماشية – الأغنام الفأر- اليربوع الأرنب الخفاش
9- وأخيراً رتبة الرئيسيات مثل القردة والشمبانزى والإنسان

أولا :مملكة البدائيات
الخصائص العامة:
***يتركب الجسم من خلية واحدة لها جدار يخلو من السيليلوز والبكتين
***يخلو السيتوبلازم من معظم عضييات الخلية مثل الميتوكوندريا والبلاستيدات وجهاز جولجى والشبكة الاندوبلازمية ولا تحاط النواة بغشاء نووى لذلك يطلق عليها اسم اوليات النواة
وتشمل شعبتين هما
شعبة البكتيريا شعبة الطحالب الخضراء المزرقة
اصغـر الكائنات الحية حجما تنتشر فى كل مكان على سطح الارض
توجد فى عدة اشكال منها الكروى والعصوى واللولبى
بعضها ذاتى التغذية ومنها المتطفل والمترمم والضار والمفيد
مثل بكتيريا الكوليرا والسل والتيفويد واللبن الزبادى والخل....

تشبه البكتيريا ولكنها تتميز باحتوائها على حاملات أصباغ
ذاتية التغذية
مثل طحلب النوستوك

ثانيا مملكة الطلائعيات
الخصائص العامة: كائنات أكثر رقيا من البدائيات وقد يحتوى السيتوبلازم على بلاستيدات
تحاط النواة بغشاء نووى وتحتوى على نوية (حقيقيات النواة)
:وتشمل ثلاث شعب هي

شعبة اليوجلينيات شعبة الطحالب الذهبية شعبة الاوليات
تعيش فى البرك والمستنقعات ويحتوى السيتوبلازم على بلاستيدات خضراء وتتحرك بواسطة الاسواط
مثل اليوجلينا تعيش فى مياه البحار والمياه العذبة
مصدر غذاء للاسماك
لها اهمية فى تكوين رواسب البترول
مثل الطحالب الذهبية والدياتومات
بعضها حر المعيشة وبعضها متطفل
يتميز السيتوبلازم الى
اكتوبلازم واندوبلازم
التكاثر جنس ولا جنسى
وتشمل 4 طوائف
الاميبيات
السوطيات
الهدبيات
الجرثوميات

طائفة الأميبات طائفة السوطيات طائفة الهد بيات طائفة الجرثوميات
مثل:- الأميبا التريبانوسوما البرامسيوم البلازموديوم

مقارنة بين البدائيات الطلائعيات
البدائيات الطلائعيات
الجدار يخلو من السليلوز أو البكتين
النواة غير حقيقية (لا تحاط بغشاء نووي)
السيتوبلازم يخلو من العضيات
مثل البكتريا – الطحالب الخضراء المزرقة الجدار يوجد به سليلوز أو بكتين
النواة حقيقية تحاط بغشاء نووي
المادة الوراثية على هيئة كروموسومات
السيتوبلازم به عضيات كالبلاستيدة
مثل الأمبيا – البرامسيوم – اليوجلينا

ثالثاً:مملكة الفطريات
الخصائص العامة
تعيش فى المياه العذبة والمالحة وعلى الصخور والارض والاشجار
منها وحيد الخلية ومنها عديد الخلايا منها النافع كعيش الغراب والضار مثل المسبب للقراع وصدأ القمح
ذاتية التغذية أو متطفلة أو مترممة
تتكون من ثلاث شعب
شعبة الفطريات التزاوجية شعبة الفطريات الزقية شعبة الفطريات البازيدية
مثل: عفن الخبز
يسمى بالعفن الاسود يترمم على الخبز
ويستخدم فى انتاج عقار الكورتيزون
مثل: الخميرة
يستخدم فى صناعة الخبز وانتاج ثانى اكسيد الكربون والكحول الايثيلى
ويعتبر مصدر غنى بالفيتامينات
فطرالبنسليوم يستخرج منه البنسيلين
يدخل فى صناعة جبن الروكفورت
مثل : عيش الغراب
منها السام ومنها ما يؤكل

رابعاً: مملكة النبات
شعبة:الطحالب الحمراء الطحالب البنية الطحالب الخضراء الحزازيات الوعائيات
اعشاب بحرية تتكون من خيوط بسيطة او متفرعة مثل : البوليسفونيا
تحتوى على حاملات أصباغ بنية مثل الفيوكس والسرجاسم
منها وحيد الخلية مثل كلامي48وناس او خيوط متفرعة كالاسبيروجيرا تحتوى على جدار سيليلوزى وبلاستيدات خضراء
اغلبها نباتا ارضية منبطحة
مثل الريشيا أو قائمة كالفيوناريا
وتشمل 3 طوائف
السرخسيات
معراة البذور
مغطاة البذور

طائفـة: السرخسيات معراة البذور مغطاة البذور

ذوات الفلقة ذوات الفلقتين
الجذور ليفية
أوراقها متوازية التعرق
محيطاتها الزهرية ثلاثية ومضاعفاتها
مثل القمح – الذرة – البصل – الصبار

الذرة
الجذور وتديه
الأوراق ريشية التعرق
محيطاتها الزهرية رباعية أو خماسية
مثل الفول – البسلة – البتونيا- القطن

الفول
مثل/ كزبرة البئر مثل الصنوبر

ومثل / الفوجير

خامسا مملكة الحيوان
اولا اللافقاريات
شعبة المساميات: تعيش فى الماء مثبتة على الصخور وجسمها مثقب ومدعم بهيكل كلسى وسيليكى تتكاثر تزاوجيا ولا تزاوجيا بالتبرعم مثل الإسفنج
شعبة الجوفمعيات : تعيش فى الماء منفردة أو فى مستعمرات
مثبتة أو هائمة الجسم بسيط التركيب ومزود بخلايا لاسعة وأعضاء حس
تتكاثر تزاوجيا ولاتزاوجيا بالتبرعم مثل الهيدرا وقنديل البحرومرجان الالسيونيوم
الاسفنج

الهيدرا قنديل البحر
شعبة الديدان المفلطحة : منها المتطفل على الانسان والحيوان ومنها حر المعيشة
لايحتوى جسمها على اجهزة تنفس أو حركة ولكن يحتوى على قناة هضمية بسيطة
معظمها خناث وتتكاثر تزاوجيا ولا تزاوجيا وتنقسم الى (3) طوائف البلاناريا
1- طائفة التربلاريا : مثل دودة البلاناريا
2- طائفة التريماتودا : مثل الدودة الكبدية (الفاشيولا )
متطفلة فى كبد الماشية واحيانا الانسان
دودة البلهاريسيا تعيش فى دم الانسان
3- طائفة السستودا : مثل الدودة الشريطية التى تعيش متطفلة
فى امعاء البقر والخنازيرثم تنتقل لامعاء الانسان
الدودة الشريطية الفاشيولا

شعبة الديدان الاسطوانية :تعيش حرة فى الماء أو الطين ومنها المتطفل
الجسم اسطوانى لايحتوى على أعضاء حركة أو تنفس أو حس أودوران
وحيدة الجنس والاناث أكبر حجما مثل ( الإسكارس والانكلستوما )
الانكلستوما الاسكارس شعبة الديدان الحلقية :حرة المعيشة والقليل منها متطفل خارجيا
الجسم مقسم الى حلقات ويحتوى على جهاز دورى وبولى وعصبى
معظمها وحيدة الجنس ومنها الخناث مثل دودة الارض - دودة الرمل – العلق الطبى

دودة الارض دودة الرمل (النيرس ) العلق الطبى (متطفل خارجيا )
شعبة مفصليات الارجل :أكثر اللافقاريات انتشارا وتنوعا وجيمها مقسم الى عقل ويحمل عدة أزواج من الارجل المفصلية وتشمل ( 4 طوائف ):-
1- طائفة القشريات : تعيش فى الماء وجسمها مغطى بقشرة كيتينية وتتنفس بالخياشيم مثل الجمبرى والكابوريا

الجمبرى الكابوريا
2- طائفة الحشرات : الجسم مقسم الى 3 أجزاء (رأس وصدر وبطن ) ويحمل الرأس زوج من قرون الاستشعار وزوج من العيون المركبة ولها 3 أزواج من الارجل المفصلية وزوجان من الاجنحة وتتنفس بالقصيبات الهوائية ضارة أو مفيدة

مثل النمل النحل الجراد البق الصرصور البعوض
3- طائفة العنكبيات : الجسم مقسم الى جزأين مقدمة ومؤخرة و لها أربعة أزواج من الأرجل المفصلية و تتنفس بالقصيبات الهوائية والكتب الرئوية

مثل القراد العنكبوت العقرب
4- طائفة متعددة الارجل :مثل

ذات الالف قدم أم 44
شعبة الرخويات: أغلبها مائى ومنها الارضى والجسم رخو ويحمل صدفة كلسية وليس لهل هيكل داخلى
تحتوى على جهاز دورى وجهازهضمى متقدم ولها أعضاء حس

مثل السيبيا محار الماء العذب القوقع الصحراوى
شعبة الجلدشوكيات : ارقى اللافقاريات تعيش فى الماء وجسمها مغطى بأشواك وصفائح كلسية ولها هيكل داخلى من عظيمات جيرية ومعظمها له أذرع وحيدة الجنس والتلقيح خارجى
مثل :نجم البحر- نجم البحر الهش – خيار البحر.

شعبة الحبليات وتقسم ( 6 طوائف هي )
الحشرات العنكبيات
الحشرات العنكبيات
الجسم مقسم إلى ( رأس – صدر – بطن)
لها ثلاثة أزواج من الأرجل المفصلية
لها عيون مركبة وقرون استشعار
لها زوجان من الأجنحة
تتنفس بالقصبات الهوائية
مثل النمل – الصرصور الجسم مقسم إلى مقدمة ومؤخرة جسم
لها أربعة أزواج من الأرجل المفصلية
لها عيون بسيطة
ليس لها أجنحة
تتنفس بالكتب الرئوية والقصبات التنفسية
مثل العقرب – الجرب – العنكبوت
الأسماك الغضروفية الأسماك العظمية
الأسماك الغضروفية الأسماك العظمية
هيكلها الداخلي غضروفي
جسمها مغطى بقشور سنيه
فتحة الفم من جهة البطن
الخياشيم غير مغطاة (فتحات)
التلقيح داخلي
مثل القرش – كلب السمك هيكلها الداخلي عظمي
جسمها مغطى بقشور عظمية رفيعة
فتحة الفم من الناحية الأمامية
الخياشيم لها غطاء خيشومي
التلقيح خارجي في الماء
مثل البلطي – البوري
الأرنبيات القوارض
الأرنبيات القوارض
الذيل قصير
الفك العلوي به زوج واحد من القواطع والسفلي زوجان
مثل الأرنب الذيل طويل
القواطع تشبه الأزميل
مثل الفأر واليربوع
علل لما يأتى
1- لا تخضع الفيروسات لعملية التصنيف -الفيروسات حلقة اتصال بين الكائنات الحية والجمادات .
- لأنها تشبه الكائنات الحية في قدرتها على التكاثر وتحتوي على الحمض النوويDNA والبروتين.
وأيضا تشبه الجمادات في قدراتها على التبلور .
2- الفيروسات جبرية التطفل عالية التخصص .
- جبرية التطفل :- لأنها لا تستطيع الحياة (التكاثر) خارج جسم العائل .
- عالية التخصص :- لأن لكل فيروس كائنات معينة يصيبها وخلايا معينة يهاجمها .
3- يبتعد مفصل الرسغ في اليد والكعب في قدم الحصان عن الأرض .
ج/ لاستطالة عظام المشط .
4- الأرنب من الأرنبيات واليربوع من القوارض .
- الأرنب من الأرنبيات لأن ذيله قصير–الفك العلوي به زوج من القواطع والسفلي به زوجان
- اليربوع من القوارض لأن ذيله طويل والقواطع تشبه الأزميل .
5- الخفاش من الخفاشيات .
- لاستطالة عظام الأصابع ويمتد بينهما جلد للطيران والنظر ضعيف وتطير ليلاً وحاسة السمع قوية
6- خلد الماء (منقار البط ) من الثدييات الأولية .
- لأنها تبيض ولا تلد وترضع صغارها من غدد لبنية وجسمها مغطى بشعر .
7- الكنغر من الثدييات الكيسية .
ج/ لأنه يلد صغار غير مكتملة النمو ويكتمل نموها داخل الكيس في البطن وترضع صغارها من الغدد الثديية.
8- الضفدعة من البرمائيات.
- لأنها تقضى أطوار حياتها الأولى في الماء وتتنفس بالخياشيم والأطوار البالغة على اليابس وتتنفس بالرئتين
9- جلد البرمائيات رطب وغني بالشعيرات الدموية .
- رطب لوجود غدد مخاطية تفرز مخاط والشعيرات الدموية للتنفس في البيات الشتوي.
10- الفطريات غير ذاتية التغذية أما الطحالب ذاتية التغذية .
- لأن الفطريات خالية من الكلوروفيل والطحالب بها الكلوروفيل فتقوم بعملية البناء الضوئي
11- تنتمي الضفدعة إلى شعبة الحبليات .
لأن لها هيكل داخلي ولها حبل ظهري وبدمها هيموجلوبين .
12- التطفل أقل شيوعاً في النباتات عن الحيوانات .
• - لأن غذاء النبات متوافر (ذاتي) وهو غاز CO2 ، والماء ، وطاقة الشمس لعملية البناء الضوئي
• - بينما غذاء الحيوان محدود (غير ذاتي).
13- مفصليات الأرجل تسمى بهذا الاسم.
لان جسمها مقسم إلى عقل تحمل زوائد مفصلية مكونة من عدة قطع تتحرك مفصليا
14- استخدام لينيوس اللغة اللاتينية في التسمية .
لأنها لغة قديمة لا يستخدمها آي شعب فلا تتعرض لأي تغير أو تحريف .
15- تستخدم التسمية الثنائية في الكائنات الحية .
ج/ لزيادة الدقة وسهولة تميز الأنواع عن بعضها
16- الديدان الشريطية بها تبادل أجيال والحلقية لا يوجد بها تبادل أجيال .
ج/ -الديدان الشريطية بها تبادل أجيال لأن لها عائلين تتطفل عليهما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
soudi
عضو جديد
عضو جديد


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 1
نقاط : 1
تاريخ التسجيل : 05/03/2013
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: الباب الثالث والرابع احياء اولى ثانوى   الثلاثاء 5 مارس 2013 - 20:52

مشكورين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الباب الثالث والرابع احياء اولى ثانوى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى الإدارى :: أرشيف المناهج والموضوعات القديمة :: الأول الثانوى-
انتقل الى: