منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التكنولوجيا الحديثة لم تهزم قلم الرصاص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد نبيل
عضو ذهبى
عضو ذهبى


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 274
نقاط : 762
تاريخ التسجيل : 15/10/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: التكنولوجيا الحديثة لم تهزم قلم الرصاص   الأربعاء 6 يناير 2010 - 18:01

الكومبيوتر والانترنت ورسائل الهاتف المحمول عجزت عن تهديد مستقبل الاقلام الرصاص، ولكل شيء دوره.</SPAN></SPAN>
نورمبيرغ - من إينيس باير فابر-كاستل</SPAN></SPAN>
يقول أنطون فولفغانغ غراف فون فابر-كاستل، رئيس المؤسسة الالمانية لتصنيع الادوات الكتابية التي تحمل الاسم ذاته، إنه بصرف النظر عن الانترنت ورسائل الهاتف المحمول وأجهزة الكمبيوتر التي يمكن حملها في اليد الواحدة، فإن أقلام الرصاص المتواضعة ما يزال أمامها مستقبل.
ويضيف رئيس الشركة العائلية التي تحتفل هذا العام بذكرى مرور 240 عاما على تأسيسها "لكل شيء دوره دون أن يحل آخر محله". ويضيف "نعتقد أن القلم الرصاص هو نواة المجهود الابداعي".
وبالرغم من ذلك، فإن شركة فابر-كاستل ما يزال عليها أن تستجيب لمتغيرات السوق من خلال طرح منتجات متجددة باستمرار. ويقول غراف فون فابر-كاستل "يجب علينا أن نخفض تدريجيا من اعتمادنا على قطاع الادوات المكتبية".
ويشير رئيس شركة فابر-كاستل إن الطلب على الادوات الكتابية أصبح في ركود في الدول الصناعية، وأن الصناعة تواجه ضغوطا كبيرة من المنافسين في الدول الاسيوية من جهة الاسعار.
وتشير مؤسسة نورمبيرغ لدراسات السوق إن مبيعات أقلام الحبر عالية الجودة قد انخفضت بمقدار 45 بالمائة في الفترة من عام 1995 وحتى 2000. وأثناء هذه المدة، انخفض عدد أقلام الحبر التي بيعت في ألمانيا بمقدار 340.000 قلم.
ويقول غراف فون فابر-كاستل أن الشركة تقوم بالاعداد للقيام بنقلة اكبر نحو سوق الادوات الابداعية مثل أقلام التلوين والادوات المستخدمة في تشكيل الهوايات بالنسبة للكبار والاطفال على حد سواء.
وقامت الشركة العام الماضي بشراء شركة "كريتيفيتي فور كيدز" الامريكية لتصنيع أدوات التلوين وغيرها لضمان توفير قاعدة نمو للمنتجات الجديدة التي تنوي طرحها. وتقع شركة كريتفيتي التي تضم سبعين موظفا في مدينة كليفلاند بولاية أوهايو.
وتنتج شركة فابر-كاستل 1.8 مليون قلم تلوين رصاص وقلم رصاص عادي سنويا، بما يجعلها كبرى شركات تصنيع أقلام الرصاص الخشبية في العالم.
وتقوم الشركة بإنتاج ألفي منتج مختلف. وقد تعرضت الشركة لانتكاسة في عام 1999 عندما انخفض رقم المبيعات بالشركة إلى 505 مليون مارك (219 مليون دولار) بانخفاض يبلغ 6.4 بالمائة نظرا للانخفاض الشديد في قيمة العملة البرازيلية. ولكن منذ ذلك الحين، شهدت الشركة تحسنا في المبيعات. ولكن منذ ذلك الحين بدأت أعمال الشركة تنتعش من جديد، وفي السنة المالية الاخيرة، 2000/2001 تمكنت الشركة "بسهولة" من تجاوز حجم المبيعات التي كانت تهدف إلى تحقيقه ويبلغ 600 مليون مارك ألماني (بما يوازي 260 مليون دولار)، وهو ما يعتبر بمثابة زيادة عن متوسط المبيعات في هذه الصناعة.
وتحقق شركة فابر-كاستل ثمانين بالمائة من مبيعاتها خارج ألمانيا. وتمثل الاقلام الرصاص وأقلام التلوين ثلث مبيعات الشركة، في حين تمثل أقلام تحديد العيون وتظليل الجفون وأحمر الشفاه وغيرها من أدوات التجميل للشركات الفاخرة التي تنتجها الشركة 12 بالمائة من المبيعات. وتمتلك الشركة 15 موقعا إنتاجيا في أنحاء مختلفة من العالم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التكنولوجيا الحديثة لم تهزم قلم الرصاص
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى العام :: أخبار الصحف والمجلات-
انتقل الى: