منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كرامات المعتصمين في ساحة الغيرة والشرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الونداوي
عضو جديد
عضو جديد


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 17
نقاط : 57
تاريخ التسجيل : 27/03/2013
العمر : 28

مُساهمةموضوع: كرامات المعتصمين في ساحة الغيرة والشرف   الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 3:26

[size="5"]
كرامات المعتصمين في ساحة الغيرة والشرف
اكتب اليكم احبتي من داخل ساحة الغيرة والشرف حيث الحصار المفروض علينا منذ اربعة ايام وقد قطعوا عنا كل اسباب العيش من طعام وماء وحاصرونا حصار الحاقد اللئيم غير مبالين بالشهيد الذي سقط من بيننا برصاصاتهم ولا بالجرحى الذين لا زالت جراحهم وكأننا لسنا عرقيين وفي الحقيقة نحن العراقيون وهم ليسوا عراقيين .

اروي لكم قصة ثباتنا وصمودنا وكيف ان الله معنا كما كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبه ابي بكر الصديق رضي الله عنه في الغار قال تعالى { إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } التوبة40
لقد منَ الله علينا بالكرامات الكثيرة فنحن في اليوم كله لا نأكل سوى نصف او ربع رغيف صغير ومع ذلك فنحن لا نشعر بالجوع ولا العطش ولا التعب ، وقد رأى احد اخواني المعتصمين رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له : ثبت اخوانك وقل لهم أجركم كأجر أبي بكر لما رافقني في صحبة الغار.

وبالأمس عندما حاول الجيش اقتحام ساحة الغيرة والشرف كان البعض من افراد الجيش وللأسف من اهل الحويجة وكانوا يحملون معهم الملابس المدنية وعندما اقتربوا غيروا ملابسهم العسكرية وفروا ، واليوم اعلنوا عن سبب ذلك ، قالوا كلما تقدمنا من الساحة رأينا نمورا وسباعا تكشر عن انيابها ، وكلما علت اصوت تكبيرات المعتصمين رافقتها اصوات الطائرات والمدرعات بشكل مخيف ، فعرفنا ان اقتحام الساحة صعب المنال ، والبعض من هؤلاء الجنود انضم اليوم الى وفود العشائر المساندة لفك الحصار عن المعتصمين في الساحة .

وقد رأينا بالأمس بأم اعيننا عند المغرب عندما بدأوا بالتقدم الى اقتحام الساحة كان هناك عائق فجلبوا سيارة شفل كبيرة لإزالة هذه العقبة وارادوا اقتلاعها فتوقف الشفل ثم رجع قليلا الى الوراء وتعطل فجاؤوا اليها فوجدوا الجندي الذي يسوق الشفل قد اصيب بجلطة فنقلوه الى المستشفى وجاءت الاخبار بان هذا الجندي قد توفي ظهر هذا اليوم .

هذه حقائق وليست اوهام انقلها لكم للأمانة وللتاريخ ليعلم الجميع بان الله مع المؤمنين وليعلم الذين ظلموا ايَ منقلب ينقلبون .
وسأوافيكم بأي مواقف وكرامات اخرى تحدث في ساحة الغيرة والشرف بإذن الله تعالى .

من قلب الحدث الحويجة الباسلة

منقول

[/SIZE]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كرامات المعتصمين في ساحة الغيرة والشرف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى العام :: أخبار الصحف والمجلات-
انتقل الى: