منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 منهج البلاغة كاملا للصف الاول الثانوى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم المثالى
عضو فضى
عضو فضى


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
عدد المساهمات : 172
نقاط : 236
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: منهج البلاغة كاملا للصف الاول الثانوى   الثلاثاء 22 يناير 2013 - 13:09

البلاغــــة
هي التعبير عن المعنى الذى يحس به الأديب من فرح أو حزن بعبارة صحيحة مؤثرة فى النفس مع مراعاة الكلام م لمقتضى الحال أي( تعبير الأديب عن المعاني الجميلة التي يشعر بها من فرح وحزن وألم وحسرة بما يناسبها من ألفاظ وعبارات).
عوامل تكوين الأديب البليغ
1- الاستعداد الفطري والموهبة الطبيعية والذوق الجميل.
2- دراسة قواعد اللغة ضماناً لسلامة التعبير وبعده عن الأخطاء.
3- الإطلاع علي التراث ( نثراً وشعراً) وحفظ الكثير منه.
4- القدرة علي النقد أي قدرته علي تمييز الجيد من الرديء في الأساليب.
5- مراعاة مقاييس الجمال التي وضعها العلماء للأسلوب الجيد من حسن اختيار الألفاظ وبناء العبارة وملائمة الكلام للموضوع.
الأسلوب نوعان
أولا : الأسلوب الحقيقي :
هو التعبير الذي نستخدم الألفاظ في معانيها الحقيقية التى وضعت له .
مثل : العلم نافع - الجندى شجاع - الفتاة جميلة
مثل :قال الأعشى: ودع هريرة إن الركب مرتحل........
ثانيا: الأسلوب المجازي ( الخيالي )
هو التعبير الذي نستخدم فيه الألفاظ في غير معانيها الحقيقية لعلاقة المشابهة أو غيرها.
مثل :قال عنترة ( يا طائر البان قد هيجت أحزاني وزدتني طربا يا طائر البان)
فهنا تخيل الشاعر أن الطائر إنسان يسمع النداء فالعلاقة هنا المشابهة.
اقتحم أسودنا خط بارليف.. تعبير مجازي 0

علوم البلاغة
1- البيان :( التشبيه – الاستعارة – الكناية – المجاز المرسل )
2- البديع :0 ( الطباق – المقابلة – الجناس – التصريع – السجع 00إلخ )
3- المعانى :( بناء الجملة والعبارة – التقديم والتأخير – الإيجاز والإطناب 00إلخ )
تدريبات علي الأسلوب
(1) عين فيما يأتي التعبير الحقيقي والتعبير المجازي :
1- رأيت اللاعب في النادي. 2- رأيت عالماً سابحاً في علمه.
3- انتحر الظلم علي صخرة الحق. 4- أشرق فجر الحرية.
5- انقشع ليل الظلم. 6- ركبت طائرة عملاقة.
7- شاهدت البدر مكتملاً. 8- حطم المصري غرور الأعداء.
9- انتهي موسم الحصاد. 10- بدأ موسم الفرح.
(2) استخدم الكلمات الآتية في أسلوب حقيقي مرة ومجازي مرة أخري :
( العلم – الظلم – الجهل – البدر – الكرم).
(3) عين الأسلوب الحقيقي والأسلوب المجازي في الأمثلة الآتية والفرق بينهما :
1- هذه الفرس سريعة جدا.
- قال الشاعر في وصف الفرس :
إذا ما سابقتها الريحُ فرَّت وألقت في يد الريح الترابا
2- المسلمون أمة واحدة.
- قال الله تعالى" إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص "
- رسول الله - قال صلى الله عليه وسلم – " المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا "
3- قهرنا أعدائنا في حرب أكتوبر .
- سقينا الأعداء في حرب أكتوبر كئوس الهزيمة والعار .
4- قال المتنبي : أعز مكان في الدنا سرج سابح وخير جليس في الزمان كتاب
التشبيه
هو عقد مشاركة بين شيئين ( المشبه والمشبه به) في صفة مشتركة تسمي
( وجه الشبه) وذلك بواسطة أداة ملفوظة أو ملحوظة تسمي ( أداة التشبيه).
أو هو إلحاق أمر (المشبه) بأمر آخر (المشبه به) فى صفة مشتركة (وجه الشبه) بواسطة أداة ملفوظة أو ملحوظة (أداة الشبه) 0
مثال : يقول الأعشى في وصف محبوبته
كأن مشيتها من بيت جارتها مر السحاب لا ريث ولا عجل
المشبه هي محبوبته. 2-المشبه به السحابة.
3-وجه الشبه (المشية) ( لا ريث ولا عجل )
4-أداة التشبيه ( كأن).
يسمي هذا النوع من التشبيه بالمفصل لأنه أتي بجميع أركان التشبيه.
أركان التشبيه:
المشبه + أداة التشبيه + المشبه به + وجه الشبه ويسمي (المشبه والمشبه به) طرفي التشبيه
أمثلـــــة :
الجندي كالأسد في الشجاعة.
المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً.
قال تعالي " إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوصاً.
قال الشاعر :
وليل كموج البحر أرخي سدوله علي بأنواع الهموم وليبتلي.
أنواع التشبيه :
(مفصل – مجمل – بليغ – تمثيلي – ضمني)
أولاً :التشبيه المفصل
هو ما ذكر فيه أركان التشبيه الأربعة :
مثل : العلم ينير الطريق كالشمس
العلم( مشبه ) وينير ( وجه الشبه ) والأداة ( الكاف ) والشمس( المشبه به ).
مثل: الشَّعر مثل الليل مسود - الجندى يحاكى الأسد فى الشجاعة
ثانياً : التشبيه المجمل
وهو علي طريقتين إما حذف أداة التشبيه أو حذف وجه الشبه :
1- حذف أداة التشبيه : المؤمن أسد في القوة
مثل: الإسلام شمس في الهداية
( الإسلام ) مشبه به و( شمس ) مشبه به و( الهداية ) وجه الشبه.
2- حذف وجه الشبه : المصري كالأسد - العلم مثل النور
( العلم ) مشبه و( الكاف ) الأداة و( النور ) مشبه به.
ثالثاً : التشبيه البليغ
هو التعبير الذي حذف منه أداة التشبيه ووجه الشبه معاً ويأتي علي عدة صور:
1- صورة المبتدأ والخبر : العلم نور- الجهل والظلم ظلام – الصوم جُنة
( العلم ) مشبه و(نور) مشبه به
2- صورة الحال وصاحبها : وقف الجندي صخرة أمام العدو- تألق الشاعر نجمًا
(الجندي) مشبه و (صخرة) مشبه به
3- صورة المفعول المطلق :أسرع اللاعب إسراع الفهد – ألقيت القصيدة إلقاء الشاعر- انطلق الجندى انطلاق الأسد
(أسرع) مشبه , (إسراع) مشبه به
4- إضافة المشبه إلي المشبه به : الله يهدي الضال بنور العلم- لبست ثوب العافية – ذاق الطفل ذل اليتم – أعوذ بالله من شياطين الجن – ظلام الجهل- حبال الهوى – كتاب الحياة – كأس النجاح
(نور) مشبه به , ( العلم) مشبه

رابعاً : التشبيه التمثيلي
هو تشبيه موقف كامل بموقف كامل أو تشبيه حالة بحالة أو هيئة بهيئة أو هو ما كان وجه الشبه فيه صورة منتزعة من عدة صفات أو أجزاء .
مثل : انقض اللاعب علي الكرة كما ينقض الوحش علي الفريسة
مثل: قال تعالي :" مثل الذين كفروا بربهم أعمالهم كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف " وهنا صور أعمال الكافر الباطلة في عدم فائدتها وأنها لا أثر لها ولا يمكن الاعتماد عليها يوم القيامة بحال الرماد الذي يتطاير في يوم شديد الهواء فوجه الشبه هنا صورة مركبة من عدة أشياء.
مثل: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الجسد بالحمي والسهر
خامسا: التشبيه الضمني
هو تشبيه غير صريح فلا يصرح فيه بالمشبه والمشبه به بل يفهم من مضمون الكلام لذلك سمي ( تشبيه ضمني) ويأتي بعد فكرة تحتاج لدليل ليوضحها ويقويها.
هو مثل التشبيه التمثيلي في إنه تصوير حالة بحالة أو هيئة بهيئة.
قال المتنبي :
من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرح بميت إيلام
وهنا يشبه الإنسان الذي يقبل الذل وتهون عليه كرامته ولا يتألم لها بالميت الذي يجرح جثمانه فلا يشعر بالجرح.
( فالشطر الثاني دليل علي صحة الشطر الأول).
وقال أيضا:
مثل: فإن تفق الأنام وأنت منهم فإن المسك بعض دم الغزال
شبه الممدوح الذي هو واحد من الناس ورغم ذلك يتفوق عليهم بالمسك الذي يخرج من دم الغزال ورغم ذلك هو أفضل من هذا الدم , فالشاعر هنا يقوى حجته في الشطر الأول عن طريق البرهان والدليل على صدق كلامه في الشطر الثاني .
أغراض التشبيه
1 ) التشخيـــص : إذا كان المشبه جماد أو غير عاقل والمشبه به إنسان.أي أعطى صفة الإنسان لما ليس بإنسان .
مثل: تتلألأ الزهرة كعروس ليلة زفافها.
شبهت الزهرة بعروس ليلة زفافها هذا تشبيه مجمل وسر جماله .
أو الغرض منه التشخيص
2 ) التجسيـــــم :
إذا كان المشبه شئ معنوي (غير مادي) والمشبه به شيء مادى محسوس.
مثل: العلم نور.
شبه العلم بالنور . هذا تشبيه بليغ وسر جماله أو الغرض منه التجسيم.
3 ) التوضيـــــــح :
إذا لم يكن هناك تجسيم أو تشخيص. ويكون التوضيح لبيان صفة المشبه و حاله .
مثل: كأنك شمس والملوك كواكب * إذا طلعت لم يبد منهم كوكب
هذا تشبيه تمثيل وسر جماله أو الغرض منه توضيح وبيان حال الممدوح بالنسبة إلى غيره من الملوك0
ملحوظة: سر جمال التشبيه (التمثيلى و الضمنى ) دائماً التوضيح 0
تدريبــــات على التشبيه
وضح نوع التشبيه في الأمثلة الآتية مبينا أركانه:
(1) أغر أبلج تأتم الهداة به كأنه علم في رأسه نار
(2) العمر مثل الضيف أو كالطيف ليس له إقامة
(3) كم وجوه مثل النجوم ضياء لنفوس كالليل في الإظلام
(4) فيها فوارس محمود لقاؤهم مثل الأسنة لا ميل ولا كشف
(5) أنت كالنجم رفعة وضياء تجتليك العيون شرقاً وغرباً
(6) قال كعب بن زهير يمدح الرسول صلي الله عليه وسلم :
إن الرسول لنور يستضاء به مهند من سيوف الله مسلول
(7) قال البارودي يصف القصور المشرفة علي شاطئ النيل
قد أحاطت بشاطئيه قصور مشرقات يلحن مثل القباب
(8) قال تعالي " إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفاً كأنهم بنيان مرصوص".
(9) قال رسول الله صلي الله عليه وسلم
" المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً".
(10) قال الشاعر
" وليل كموج البحر أرخي سدوله *** علي بأنواع الهموم وليبتلي.
(11) قال الشاعر :
تهون علينا في المعال نفوسنا ومن يخطب الحسناء لم يغلها المهر
(12 ) قال رسول الله صلي الله عليه وسلم :
" أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم".
عين نوع التشبيه فيما يأتي مع التعليل :
أ- قال تعالي [ وتري الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب].
ب- قال النبي صلي الله عليه وسلم " المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً ".
ج- مالت علي الماء الغصون وقد جري هدب تحف بمقلة زرقاء.
والريح تعبث بالغصون وقد جري ذهب الأصيل علي لجين الماء
د- رب ليل كأنه الصبح في الحسن وإن كان أسود الطيلسان.
هـ- فتعلموا فالعلم مفتاح العلا لم يبق باباً للسعادة مغلقاً.
و- قال المتنبي يهدد أعداءه :
وجاهل مده في جهله ضحكي حتى أتته يد فراسة وفم
س3 : وضح نوع التشبيه وسر جماله فيما يأتي:
(أ) وكأن الهلال نون لجين غرقت في صحيفة زرقاء.
(ب) قال ابن المعتز يصف الهلال وسط الظلام :
أنظر إليه كزورق من فضة قد أثقلته حمولة من عنبر.
(ج) وقال عنترة العبسي :
يدعون عنتر والرماح كأنها أشطان بئر في لبان الأدهم.
(د) العلم نور للحياة بفضله يغزو الفضاء الشاسع العلماء
(هـ) قال الفرزدق يفخر :
أحلامنا تزن الجبال رزانة وتخالنا جنا إذا ما نجهل.
(و) الدنيا إنسان مخادع فاحفظ نفسك من خداعها.
(ز) قال البارودي يصف تعاقب الأيام:
نهار وليل يدأبان وأنجم تغيب إلي ميقاتها ثم تشرق
ترف كزهر طوحته عواصف بلجة ماء فهو يطفو ويغرق
(ح) قال الشاعر
خلقت طليقا كطيف النسيم وحراً كنور الضحا في سماه
تغرد كالطير أني اندفعت وتشدو بما شاء وحي الإله
وتمرح بين ورود الصباح وتنعم بالنور أني تراه
تدريبات امتحانات
قال الشاعر
لك يا مصر خاطري وجناني إن تمنيت كنت أغلي الأماني
أنت رمز الخلود في كل عصر أنت قد كنت معقل الشجعان
أنت يا مصر درة الشرق باهي بك في الغرب أعرق التيجان
1) ما العاطفة المسيطرة علي الشاعر في الأبيات ؟ وما أثرها في اختيار الألفاظ؟
2) وضح الصورة البيانية في البيت الثالث (أنت درة ) وبين نوعها؟
3) ما قيمة تكرار (أنت ) في البيتين الأخيرين ؟
يقول الشاعر :
ما لي أحدق في المرآة أسألها بأي ثوب من الأثـواب ألقــاه
أأدعي أنتي أصبحت أكرهه وكيف أكره من في الجفن سكناه
وكيف أهرب منه ؟ إنه قدري هل يملك النهر تغييـراً لمجراه ؟

1) الشعر مرآة لعاطفة الشاعر . اشرح هذا القول من خلال الأبيات .
2) (( مالي .... ) تعبير يقصد منه : ( الاستفهام – الحيرة – التعجب – النفي )
(إنه قدري ) صورة خيالية غرضها ( نقل الفكر – نقل الشعور – نقل الفكر والشعور)
3) عين في الأبيات تشبيهاً ضمنياً ووضحه بالتفصيل.
يقول الشاعر
سأضحك يا سماء فلا تغيمي سأهزأ بالمتاعب والهموم
فؤادي جنه حفلت رباها بمختلف المشاهد والرسوم
منضرة الأزاهر ساحرات معطرة الجداول والنسيم
حماها أن يلم بها خريف ربيع من فراديس النعيم
ما نوع الإحساس المسيطر علي الشاعر في هذه الأبيات؟ وما دوره في إبراز الأفكار ، بصورة مؤثرة ؟
تنطق هذه الأبيات بالأمل والتفاؤل وحب الحياة . عبري عن ذلك بأسلوبك .
استخرجي من البيت الثاني صورة بيانية ، وبين أثرها وإيحاءها.
من الغرض من النهي في البيت الأول؟ وعلام يدل قوله (( سأهزأ بالمتاعب))؟
قال الشاعر
تقدموا عبر ليل الموت ضاحكة وجوههم وخطوط النار تستعر
وأشعلوا في الدجى أعمارهم لهبا للنصر واحترقوا فيه لينتصروا
عبورهم أذهل الدنيا وموقفهم تسمرت عنده الأقلام والسير
1) ما العاطفة المسيطرة علي الشاعر في هذه الأبيات ؟
2) بماذا توحي : ( ليل الموت ) ، ( ضاحكة وجوههم ) ، ( تسمرت الأقلام والسير)؟
3) في الأبيات السابقة تشبيه – عينيه وبيني نوعه .

1- قال الشاعر :
أنا تاج العلاء في مفرق الشرق ودراته فــرائـــد عقــدي
أنا إن قــدر الإله ممــاتي لا تري الشرق يرفع الرأس بعدي
كم بغـت دوله علي وجـارت ثـم زالت وتلك عقبي التعــدي
1) صور الشاعر مكانة مصر بين شقيقاتها ، وضح ذلك .
2) استخرج من البيت الأول تشبيها وبين نوعه وحدد طرفيه ووضح أثره في المعني .
3) علل لتكرار الضمير ( أنا ) .
قال الشاعر :
إن هنا فلا تلمن إلا النفس وإن توحلنا فلن ينفع اليأس
وكم باسم القدر جرائم ترتكب والضعف سقاط فأين البأس ؟
يا نفس متي تكونين حليباً شافيا فإن العكر لن تسلمي منه يا نفس
1) في البيت الأخير لون بياني وضحيه وبيني قيمته الفنية .
2) تنوعت الأساليب بين الخبري والإنشائي . وضحي ذلك .
قال الشاعر
إني لأعـمل للسلام ولغـرس أزهـار الوئام
الله يشهد ما بــذر ت بـذور شرفي الظـلام
هذي يدي فيها الإخا ء وفي يدي الأخري سهام
1) تدعو الأبيات إلي السلام .. بم يتميز هذا السلام ؟
2) ما نوع الصورة وسر جمالها في قوله : " غرس أزهار الوئام – هذي يدي فيها الإخاء" ؟
قال الشاعر عن الوطن :
انهض إلي سبل العلا وانفض عن الجفن الوسن
ودس الصعاب ولا تخف جيش النوائب والمحن
ترب البلاد وديعة وعليك أنت المؤتمن
ما العاطفة التي تسيطر علي الشاعر ؟
إلام يدعونا في الأبيات ؟
استخرج من الأبيات تشبيها وبين نوعه .
يقول الشاعر كم المعاصر مخاطباً الشهيد ( محمد الدرة):
وجهك المذعور محفور مصور في شغاف القلب يدميها ويعصر
والأب الراسي جبال من صمود أعــزل لكنــه هـول مـدمر
قيدته لهفـة الآبـاء حرصـا حين ضم الابن يخفيه ويستـر
1) تجمع الأبيات بين مشاعر الثبات أمام الأعداء وبين الشفقة علي الابن .هات من الأبيات لكل عاطفة منهما من الألفاظ ما يعبر عنها
2) تخير الصواب :
" الأب شجاع " ( تعبير حقيقي – تعبير مجازي – تصوير خيالي )
3) عين في الأبيات تشبيهاً واذكر نوعه وضحه مبيناً قيمته الفنية .
قال إيليا أبو ماضي في وصف التينة الحمقاء :
وتينة غضة الأفنـان باسقة قالت لأترابها والصيف يحتضر
لأحبسن علي نفس عوا رفها فلا يبين لها في غيـرها أثـر
إني مفصلة ظلي علي جسدي فلا يكون به طـول ولا قصـر
1) لماذا وصف الشاعر التينة بأنها حمقاء ؟
2) استخرج من الأبيات – لوناً بيانياً ووضحه وبين سر جماله – لوناً بديعياً وبين نوعه .
صرخة من أجل فلسطين
اصرخ فنحن نئن من زمن لم تستجب لأنيننا الأم
اصرخ أخي فدماؤنا مسفوحة وننام فوق الذل نختصم
العالم الهمجي منقاد كما تنقاد خلف كباشها الغنم
فتصير أرض الله تحت نعالهم جثثا تداس فتصرخ الذم
1) ما العاطفة المسيطرة علي الشاعر وما أثرها في الألفاظ والصور؟
2) استخرج من الأبيات صورتين خياليتين .
3) ما نوع الأسلوب في البيت الأول والثاني؟ وما غرضه البلاغي؟
قال الشاعر :
يا داعي السلم لبي صوتك القدر يكفك السلم أن سالمت والخطر
فمصر لو شئت نار الله الموقدة ومصر لو شئت غصن وارف نضر
1) ما العاطفة المسيطرة علي الشاعر؟
2) بم صور الشاعر مصر في البيت الثاني؟ وهل تري في ذلك تناقضا؟ وضح
قال شاعر:
رفـرف القلـب بجنبي كالذبيح وأنا أهتف يا قلـب اتئد
فيجيب الدمع والماضي الجريح لم عدنا؟ ليت أنا لم نعد
1) في البيت الأول تشبيه . وضحيه وبيني نوعه.
2) عن أي إحساس صدر هذا التشبيه.
3) ما رأيك فيه من الناحية البلاغية ؟ بيني سبب ما تقولين .






الاستعـــارة
هى تشبيه حذف أحد طرفيه المشبه أو الشبه به.
الاستعارة التصريحية : هى ما صرح فيها بالمشبه به وحذف المشبه.
يصف المتنبي دخول رسول الروم على سيف الدولة :
مثل: وأقبل يمشى فى البساط فما درى * إلى البحر يسعى أم إلى البدر يرتقى
*شبه المتنبى سيف الدولة بالبحر فصرح بالمشبه به وهو البحر وحذف المشبه و هو سيف الدولة ثم شبه مرة ثانية بالبدر وصرح بالمشبه به وهو البدر وحذف المشبه وهو سيف الدولة كذلك.
الاستعارة المكنية : هى ما حذف فيها المشبه به وجاء بشئ من لوازمه يدل عليه
مثل: شــــاخ الزمــــان- لبن المعامع – سألت الدار
استعارة مكنية حيث شبه الزمان بإنسان يشيخ وحذف المشبه به (الإنسان) وكنى عنه بشئ من لوازمه وهى الشيخوخة

*أغراض الاستعارة : هى نفسها أغراض التشبيه دون تغيير أو اختلاف.
الكنــاية
هى لفظ أطلق وأريد به لازم معناه مع جواز إرادة ذلك المعنى
تنقسم الكناية بحسب المكنى عنه إلى ثلاثة أقسام:
1 - كناية عن صفة : عندما يذكر الموصوف(الذات) ويريد الصفة 0
مثل: يشار إليه بالبنان
هذه كناية عن صفة وهى الشهرة.
مثل: بعت ما تدرى بما لا تعلم
هذه كناية عن صفة وهى فساد الرأي.
مثل: فأصبح يقلب كفيه على ما أنفق فيها
هذه كناية عن صفة وهى الحسرة.
2 - كناية عن موصوف : عندما يذكر الصفة ويريد الموصوف بها 0
مثل: سفينة الصحراء: كناية عن موصوف وهى الناقة.
مثل: ابنة اليم : كناية عن موصوف وهى السفينة.
قال شاعر فى فضل كلية دار العلوم:
وجدت فيكِ بنت عدنان داراً ذكرتها بداوة الأعـراب
مثل: بنـت عدنان: كناية عن موصوف وهى اللغة العربية.
مثل: يعتمد الاقتصاد على الذهب الأسود
الذهب الأسود : كناية عن موصوف وهو البترول
3 - كناية عن نسبة: عندما يذكر الصفة والموصوف ويريد النسبة (العلاقة) بينهما أى يصرح فيها بالصفة ولكنها تنسب إلى شىء متصل بالموصوف ويعود عليه 0
مثل: الفضل يسيـــر حيث ســار فلان: كناية عن نسبة الفضل إليه.
مثل: المجد بين ثوبيك.والكرم ملء برديك: كناية عن نسبة المجد إلى ثوبيه ونسبة الكرم إلى برديه.
*ر جمال الكناية وأثرها:- الإتيان بالمعنى مصحوباً بالدليل فى إيجاز وتجسيم
المجـــــاز المرســـل
كلمة استعملت فى غير معناها الأصلى لعلاقة غير المشابهة أو الملازمة مع قرينة مانعة من إرادة المعنى الأصلى.
علاقات المجاز المرسل:-
1 -السببية (يذكر السبب ويقصد المسبب {النتيجة}):
مثل: له أيادٍ على سابغـة * أعد منها ولا أعددها
أيـادٍ: مجاز مرسل علاقته السببية
الشاعر ذكر الأيادى ولكنه أراد النعم والأفضال ولآن اليد هى السبب فى الفضل والنعمة فكانت العلاقة السببية
السبب:الأيادى ، المسبب:النعم
مثل: رعت الغيث الإبل
الغيث: مجاز مرسل عن الحشائش علاقته السببية
ذكر (الغيث) وأراد الحشائش ولأن الغيث (المطر) هو السبب فى إنبات الحشائش فكانت العلاقة السببية0
2 –المسببية:(يذكر المسبب {النتيجة} ويقصد السبب)
مثل:( وينزل لكم من السماء رزقا )
رزق : مجاز مرسل علاقته المسببية
لأن الله سبحانه وتعالى لا ينزل من السماء رزقاً ولكنه ينزل مطراً والمطر هو الذى يتسبب فى الرزق أى أن الرزق مسبب عن المطر
المسبب: رزق ، السبب: مطر
3 الجزئية :(يذكر الجزء ويقصد الكل):
مثل: قبض رجال المخابرات على عيون العدو
عيون: مجاز مرسل علاقته الجزئية.
لأن رجال المخابرات لم يقبضوا على عيون العدو ولكنهم قبضوا على جواسيس العدو والعين جزء من الجاسوس.
الجزء: عيون ، الكل: الجواسيس.
مثل: قال تعالى: (فتحرير رقبة مؤمنة)
رقبة :مجاز مرسل عن العبد(الذان) لأن العتق يكون للعبد والرقبة جزء من العبد
فذكر الجزء (رقبة) وأراد الكل(العبد)
4 –الكلية :(يذكر الكل ويقصد الجزء):
مثل: ( وإني كلما دعوتهم لتغفر لهم وضعوا أصابعهم فى آذانهم )
أصابعهم: مجاز مرسل علاقته الكلية
هم لم يضعوا أصابعهم كلها فى آذانهم لأن هذا لا يمكن ولكنهم وضعوا أناملهم أى أطراف أصابعهم فقط فالأصابع كل من الأنامل
الكل: أصابعهم ، الجزء: أناملهم
مثل:شربت ماء النيل
ماء النيل : مجاز مرسل عن الكوب أو الكأس المشروب
فأنا لم أشرب الكل(ماء النيل ) وشربت الجزء(الكوب أو الكأس)
فذكر الكل (ماء النيل) وأراد الجزء (الكوب أو الكأس)
5 – المحلية :(يذكر المحل ويقصد الحالّ)أى نذكر المكان ونريد الموجود فيه
مثل: جاءت المدرسة كلها لتعودنى عند مرضى
المدرسة: مجاز مرسل علاقته المحلية
فالمقصود هنا ليست المدرسة ولكن تلاميذ المدرسة فالمدرسة هى المحل الذى يحل فيه التلاميذ ولهذا فالعلاقة هى المحلية
المحل:المدرسة ، الحال : التلاميذ
مثل: قال تعالى : (واسأل القرية )
فالمقصود ليست القرية ولكن أهل القرية و القرية هى المحل الذى يحل فيه أهلها
فذكر المحل(القرية) وأراد الحال (أهلها)
6 – الحالية:(يذكر الحالّ ويقصد المحل):
مثل: ( إن الأبرار لفى نعيم )
لا يدخل الأبرار فى الآخرة مكان يدعى النعيم ولكنهم يدخلون الجنة التى يحل فيها النعيم .
الحال:النعيم ، المحل : الجنة
مثل : نزلت بالقوم فأكرمونى
لا ينزل الإنسان بالقوم ولكن ينزل بديارهم التى يحلون فيها
ذكر المحل(القرية) وأراد به الحال(القوم )
7 - اعتبار ما كان:(يذكر ما كان(الماضى) ويقصد الحاضر)أى التعبير بالحاضر عما كان فيه فى الماضى
مثل: ( وآتوا اليتامى أموالهم)
اليتامى: مجاز مرسل علاقته اعتبار ما كان.
اليتيم هو الصغير الذى مات أبوه وبالطبع لا يأمرنا الله أن نعطى هذا الطفل أمواله التى تركها له أبوه لكى يضيعها ولكن المقصود فى الآيه هو أن نعطيه ماله عندما يبلغ سن الرشد
ما كان: اليتامى ، ما يكون : الراشدون الذين كانوا يتامى
8 - اعتبار ما سيكون:(يذكر ما سيكون(المستقبل) ويقصد الحاضر)
مثل: ( لا يلدوا إلا فاجرا كفّارا )
فاجرا كفارا: مجاز مرسل علاقته اعتبار ما سيكون.
المولود عندما يولد يولد على الفطرة وهى الإسلام ولكن أهله بعد ذلك قد يجعلونه فاجرا كفارا
ما سيكون: فاجرا كفّارا ، ما يكون: مولود على الفطرة
ملحوظة هامة:
سر جمال المجاز وأثره:الإيجاز والدقة فى اختيار العلاقة مع المبالغة المقبولة
التدريبـــــات
استخرج المجاز وبين علاقته فيما يأتي:-
1- شربت ماء النيل
2- ألقى الخطيب كلمة كان لها كبير الأثر
3- واسأل القرية التى كنّا فيها
4- يلبس الناس القطن ويشربون الفراولة
5- سأشعل الموقد
بين علاقة كل مجاز مرسل تحته خط مما يأتى وبين أثره
1-ألا من رأى الطفل المفارق أمه بعيد الكرى عيناه تبتدران.
2-لا أركب البحر إنى أخاف منه المعاطب .
3-( فمن شهد منكم الشهر فليصمه)
4-( واركعوا مع الراكعين )
5-( فبشرناه بغلام حليم )
6-سكن ابن خلدون مصر .
7-( إنى أرانى أعصر خمراً )
ضع كل كلمة من الكلمات الآتية فى جملة بحيث تكون مجازاً مرسلاً:
عين -الشام - المدرسة -المدينة -رجال
اشرح البيتين وبين ما فيهما من مجاز:-
لا يغرّنك ما تـرى من أنــاس إن تحـت الضلوع داءً دويّا
فضع السوط وارفع السيف حتى لا ترى فوق ظهرها أمويا
المحسنات البديعية
المحسنات البديعية تنقسم إلى ثلاثة أنواع بعضها يختص بالنثر فقط مثل السجع والازدواج ,بعضها يختص بالشعر فقط مثل التصريع وحسن التقسيم, ويوجد محسنات بديعية مشترك بين الشعر والنثر, ( الطباق والمقابلة والجناس والتورية) ونفصل كل نوع فيما يلي....
أولا المحسنات الخاصة بالنثر
السجع : هو اتفاق فواصل الكلام فى الحرف الأخير.
والفاصلة : هى كل كلمة يمكن السكوت (الوقوف) عندها
مثل : إنه من عاش مات ومن مات فات وكل ما هو آت آت.....
الأثر وسر الجمال: إحداث جرس موسيقي يطرب الأذن ويجذب الانتباه.
الازدواج : هو تقسيم الكلام إلى مقاطع متساوية فى الطول والإيقاع دون سجع 0
مثل : ولكن النساء للرجال خُلقن ولهن خُلق الرجال 0
مثل: بالعلم يسمو العقل وبالفن تسمو الروح
مثل: الأرض قد خلت إلا من أواخر الناس وطوارق الليل
الأثر وسر الجمال: إحداث جرس موسيقي يطرب الأذن ويجذب الانتباه.
ثانيا المحسنات الخاصة بالشعر
(1) التصريع : هو اتفاق شطري البيت الأول فى الحرف الأخير0
مثال: سكت فغر أعدائي السكوتُ وظنوني لأهلي قد نسيتُ
مثال: أعينيَّ جودا ولا تجمدا ألا تبكيان لصخر الندى
الأثر: إحداث جرس موسيقي يطرب الأذن ويجذب الانتباه.
(2) حسن التقسيم : هو تقسيم البيت أو بعضه إلى مقاطع متساوية فى الطول والإيقاع 0
مثل : الخيل والليل والبيد أو تعرفني والسيف والرمح والقرطاس والقلم
مثل: طويلُ النجادِ رفيعُ العمادِ ســـاد عشــيرتِـهِ أمْـردا
مثل : علماء إن ساءلتهم كشفوا العمى بفقاهــة وفصـاحــة وبيـان
مثل: الوصل صافية والعيش ناغية والسعد حاشية والدهـر ماشيـنا
الأثر: إحداث جرس موسيقي يطرب الأذن ويجذب الانتباه.
ثالثا المحسنات المشتركة بين الشعر والنثر
(1) الطباق : وهو ذكر الشىء وضده فى الكلام وقد يكون :
أ- طباق بالإيجاب : (أبيض - أسود) (طويل - قصير)
ب- طباق بالسلب :وهو ما جاء التضاد فيه عن طريق النفى والإثبات أو عن طريق الأمر والنهى0
مثل: (المعايب تنمى, والمعاذير لا تنمى) (وقد بلي الحديد وما بليت)
مثل:(قل ولا تقل ) ( لاتخشوا الناس واخشونِ)
أثره: توضيح المعنى وتوكيد الفكرة عن طريق التضاد
(2)المقابلة : هيأن يُؤتى بمعنيين أو أكثر ثم يُؤتى بما يقابل هذه المعانى على الترتيب
مثل: (قليل دائم خير من كثير متقطع )
مثل: (المعايب تنمى - المعاذير لا تنمى)
مثل :( لقد أنجزت فيه المنايا وعيدها وأخلفت الآمال ما كان من وعد)
أثره: توضيح المعنى وتوكيد الفكرة عن طريق ذكر الشيء وضده
(3) الجناس : اتفاق الألفاظ في النطق (النغم) مع الاختلاف فى المعنى :
1- جناس تام : هو أن تتفق الألفاظ فى ( نوع الحروف – عدد الحروف – ترتيب الحروف – ضبط (شكل) الحروف) مع الاختلاف فى المعنى 0
مثل: ( الوقت من ذهب وقد ذهب) ( سميته يحيي ليحيا).
مثل: (وسلا مصر هل سلا القلب عنها أو أسى جرحه الزمان المؤسى)
2- جناس ناقص : هو ما اختلفت فيه الألفاظ فى واحد أو أكثر من الأشياء الأربعة السابقة0مثل: (بحار تزخر ونجوم تزهر)- (من مات فات)
( بيض الصفائح لأسود الصحائف) (ما الهوى إلا الهوان ).
الأثر: إحداث جرس موسيقي يطرب الأذن ويجذب الانتباه
(4) التورية : معناها أن يذكر المتكلم لفظا مفردا له معنيان معني قريب ظاهر يفهم من سياق الكلام غير مقصود والآخر بعيد وهو المقصود.
مثل : ولا برحت مصر أحق بيوسف من الشام ولكن الحظوظ تقسم
القريب: يوسف النبي البعيد : يوسف صلاح الدين
يقول حافظ إبراهيم مداعباً شوقي :
يقولون إن الشوق نار ولوعة فما بال شوقي اليوم أصبح بارداً
يرد شوقي :
حملت إنساناً وكلباً أمانة فضيعها الإنسان والكلب حافظ
سر جمال التورية : تحرك الذهن وتجذب الانتباه 0

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أشرف على
admin

admin


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 18213
نقاط : 37564
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
الموقع : http://elawa2l.com/vb

الأوسمة
 :
11:

مُساهمةموضوع: رد: منهج البلاغة كاملا للصف الاول الثانوى   الثلاثاء 22 يناير 2013 - 19:58

مجهود كبير بارك الله فيك معلمنا الكبير ونفعنا بعلمك

لك أرق تحية يا غالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elawa2l.com/vb
 
منهج البلاغة كاملا للصف الاول الثانوى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المنتدى الإدارى :: أرشيف المناهج والموضوعات القديمة :: الأول الثانوى-
انتقل الى: