منتدى شنواى



 
الرئيسيةمجلة شنواىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفصل الثانى : عزة نفس .. وطموح مبكر قصة السادس الابتدائى ترم أول شرح مميز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاستاذ سعيد محمود
عضو متميز
عضو متميز


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
عدد المساهمات : 97
نقاط : 281
تاريخ التسجيل : 12/11/2009

مُساهمةموضوع: الفصل الثانى : عزة نفس .. وطموح مبكر قصة السادس الابتدائى ترم أول شرح مميز   الأحد 20 مايو 2012 - 4:36


الكلمـــــــــــــة معنـــــاهـــــــــــــــا الكلمـــــة مضـــــــــادهـــــا المفـــــرد الجمــــــــــــــــــــع
عزة قوة اطمأن خاف ابن أبناء
طموح تطلع إلى الأفضل قريباً بعيداً معلم معلمون
اطمأن هدأ وسكن اتفق اختلف شيخ شيوخ / مشايخ
التفت وجه اهتمامه طاعة معصية مهاجر مهاجرون
مشاغلة أعماله يبتعد يقترب البدوى البدو
مواصلة استمرار الخوف الأمان المشكلة المشكلات / المشاكل
يثق لايشك البداية النهاية الصبى الصبيان / الصبية
اهتدى توصل إلى ثقلت خفت أجر أجور
يبعث يرسل رفض وافق إقامة إقامات
أجراً ما يأخذ مقابل العمل الكامل الناقص الوالد الوالدون
حاداً شديداً اللعب الجد طاعة طاعات
الجد الاجتهاد نسى تذكر حزينة حزينات
مهمومة حزينة تواصل تتوقف الألم الآلام
اغترابه ابتعاده عن قريته صائحاً ساكتاً قيمة قيم
قيمة أهمية ومكانة الغليظة النحيفة صاحب أصحاب/صحب/صحاب
الأفاضل المتصفون بالفضيلة القاسية اللينة حرة حرات
كريمة طيبة وحسنة المتفتح المغلق كاشر كاشرون
الأخطار مايؤدى للهلاك الشجاع الجبان الوجه الوجوه / الأوجه
كاشر غاضب يخيفوه يطمئنوه الطبع الطباع
قاسى صعب يطيع يعصى عصا عصى / عصوات
الطبع الخلق الرفض الموافقة جد أجاد
ملكه استحوذ الهدوء الصخب ألم آلام
الرعب الخوف الشديد باسم عابس شر شرور
الفزع الخوف الشديد بشاشة كآبة السب السباب
تهوى تسقط أسرع أبطأ الإهانة الإهانات
أتفه أقل / أدنى النظيفة القذرة المرة المرات
القسوة الشدة والعنف الحسنة السيئة الأولى الأوليات
جئنا أتينا تقيم ترحل البداية البدايات
الجبن الخوف وعدم الإقدام العطوف القاس الفرح الأفراح
فترة مدة من الزمن يحرمك يعطيك نفس نفوس / أنفس
أدرك عرف يقتر يبذر قوة قوات
ينجو يفر ويهرب يشبعه يجيعه عزم عزائم
يتم يكمل الظاهرة المختفية مرة مرات / مرار
الإهانة الإذلال والتحقير يزيده ينقصه عقل العقول
يظل يستمر أقصى أقرب الشجاع الشجعان
يعيد يكرر مظلمة مضيئة رأى آراء
يقاسى يعانى يطيع يعصى صراحة صراحات
ويلات عذاب فائدة ضرر العاقل العاقلون / العقلاء
ثقلت زادت مملوء فارغ الحكيم الحكماء
لم يفد لم ينفع الهم الفرح كاتب كُتاب / كتبه
إرغامه إجباره مريح متعب هواك أهواؤك
انصرف ذهب وبتعد الكلمـــــة معنـــاهـــــــــــــا الظريف الظرفاء
تواصل تستمر يموج يضطرب ظن ظنون
صائحاً رافعاً صوته الضجة الصياح خاطىء خاطئون
عزم تصميم عيال أبناء المظهر المظاهر
القاسية الصعبة يقتر يبخل خادم خُدﱠام / خَدَم
الخضوع الذلة يحرمه يمنعه الجو الأجواء / الجواء
المذلة الذل والمهانة إهانته إذلاله رأس رءوس
يزجر ينهر ويمنع سبه شتمه عبد عبيد / عباد
الجرىء الشجاع يطق يتحمل ويقدر الحال الأحوال
عازماً مصمماً الكئيب الحزين الطريق الطرق
يوسعه ضرباً يكثر ضربه آثار علامات أمر أمور
يخضع يذل جده جسمه الملاطفة الملاطفات
أدرك عرف وعلم الغائرة العميقة شوق أشواق
التمرد العصيان إخأ اخضع حيرة حيرات
تلجئه تتدفعه يرق يلين حجرة حجرات
الشدة القسوة طاف دار مظلمة مظلمات
هب قام مسرعاً يزجره يمنعه / يعنفه تجربة تجارب
باسم ضاحك يعاتبه يلومه رقة رقات
طوقه أحاطه الملاطفة الرقة واللين فائدة فوائد
لاطفه عامله بلطف يود يتمنى الشتم الشتائم
بشاشة سرور حيرة دهشة الهَم الهموم
محترماً مقدراً من الناس أقصى أكبر حقير حقار
يهابونه يخافونه يقيده يضع القيد فى رجله صدر صدور
هواك رغبتك يشتهيه يحبه
سُر فرح مرارة أسى وحزن
بلغت وصلت ألق أجد
تتمنى ترغب حقيراً ذليلاً
غره خدعه اعتزاز ثقة
المظهر الصورة أرضى أوافق
ينشده يبحث عنه


- أرسل الشيخ ابنه إلى كُتاب القرية . - قرأت كتاباً رائعاً . - كتب المأزون الكتاب .
- الأولى : مكان لتحفيظ القرآن وتعليم القراءة والكتابة فى كتاتيب .
- الثانية : جمعها كُتب . - الثالثة : عقد القرآن .
- ذهب على مبارك إلى كاتبٍ ممن يقيسون الأراضى . - كَاتَب أحمد صديقه فى فرنسا .
- الأولى : هو من يتولى عملاً كتابياً أو إدارياً او من يؤلف (جمع) ((كُتاب - كتبة )) .
- الثانية : بمعنى راسل (( فعل ماض )) .



ضع علامة (√) أما العبارة الصحيحة , وعلامة (×) أمام العبارة غير الصحيحة مع التصويب
- ودع الشيخ مبارك ابنه وداعاً حاراً .
- كانت والدة على مبارك مهمومة حزينة لفراق وليدها .
- اهتم الشيخ مبارك بتعليم ابنه اهتماماً كبيراً .
- أرسل الشيخ مبارك علياً إلى شيخ مهاجر أصله من الكوم والخليج .
- كان الشيخ مبارك يثق فى الشيخ أبوخضر .
- كانت الأم تعرف قيمة التعليم .
- كان على مبارك يحب الشيخ أبوخضر .
- فرح على مبارك فرحاً شديداً عندما رأى الشيخ أبوخضر .
- كان الشيخ أبوخضر يقسو على علىﱟ وزملائه .
- حفظ على مبارك القرآن فى سنتين كاملتين .
- كانت المرة الأولى لحفظ القرآن الكريم تسمى البداية .
- رفض على مبارك الذهاب للشيخ أبى خضر بعدما حفظ القرآن الكريم .
- ذهب على مبارك لأخ له فى برنبال ، ليقنع والده بعدم الذهاب إلى الكُتاب .
- لم يدرك الشيخ مبارك ما فى نفس ابنه .
- كان على مبارك يرغب أن يكون كاتباً مثل الرجل الذى رآه .
- فرح على مبارك فرحاً شديداً حين ذهب إلى الكُتاب .
- كان ظن على مبارك صحيحاً فى الكاتب .
- لم يطق على مبارك هذا الجو الكئيب وعاد يشكو لأبيه هذا الكاتب .
- قرأ الشيخ مبارك مافى نفس ابنه كما قرأه فى المرة السابقة .
- كانت الأسرة كلها فى حيرة شديدة من أمر هذا الصبى المتمرد .
- عرض الشيخ مبارك على ابنه أن يعمل مع كاتب من الكتاب الذين يقيسون الأراضى للفلاحين


1- ما أول ما اهتم به الشيخ مبارك عندما وصل إلى ( عرب السماعنة ) ؟
التفت إلى تعليم ابنه (على) وأخذ يعلمه بنفسه .
=============================================
2- لماذا بحث الشيخ مبارك عن معلم ؟ ومانتيجة بحثه ؟
بحث عن معلم لأن مشاغله كثيرة لم تمكنه من مواصلة تعليم ابنه (على) ونتيجة بحثه توصل إلى شيخ مهاجر اسمه (أحمد أبو خضر) أصله من (برنبال) ويسكن قريباً من مسكن البدو .
=============================================
3- فيم اتفق الشيخ (مبارك) مع الشيخ (أحمد أبو خضر) ؟
اتفقا أن يقيم الطفل مع الشيخ أحمد أبو خضر فى بيته طوال الأسبوع ويرجع إلى بيته يوم الجمعة على أن يبعث الشيخ (مبارك) للشيخ (أحمد أبو خضر) ما يكفى الولد أجراً وإقامة طوال الأسبوع .


4- بم نصح الوالدان الطفل الصغير ؟
نصحاه بالجلد والاجتهاد وبطاعة الشيخ أحمد أبو خضر .
=============================================
5- لماذا كانت الأم حزينة ومهمومة ؟ وبماذا دعت لطفلها الضغير ؟
بسبب فراق وحيدها واغترابه بعيداً عنها ودعت لطفلها أن يحرسه الله ويبعد عنه الأخطار .
=============================================
6- ما قيمة العلم التى تعرفه الأم ؟
أنه يخلق الرجال الأفاضل ويحقق لصاحبه حياة حرة وكريمة .
=============================================
7- كيف وجد (على مبارك) الشيخ أحمد أبو خضر عندما ذهب إليه ؟
وجده كاشر الوجه قاسى الطبع بجانبه عصاً غليظة .
=============================================
8- ما شعور الصبى نحو شيخه ؟ وماذا قال فى نفسه ؟
شعوره نحو شيخه الخوف والكراهية والفزع الشديد منه وقال فى نفسه ( هل يليق بالمعلم أن يكون بمثل هذه القسوة ، وهل جئنا إلى هنا لنتعلم الجبن والخوف ) .
=============================================
9- ماذا أدرك على مبارك لكى ينجو من العصا ؟
أدرك أن الاجتهاد وحفظ القرآن هما الطريق لينجو من شر العصا والضرب والسب .
=============================================
10- كم سنة أمضاها (على مبارك) فى حفظ القرآن ؟ أمضى سنتين كاملتين .
=============================================
11- ماذا كان يجب على على مبارك بعد أن أتم الحفظ ؟
أن يظل بعد ذلك مع الشيخ ليعيد الحفظ ويثبته .
=============================================
12- ما شعور الأب عندما حفظ ابنه القرآن ؟ كان شديد الفرح والسعادة .
=============================================
13- لماذا رفض على مبارك الذهاب إلى الشيخ أبو خضر ؟ عندما ثقلت عليه العصا الغليظة.
=============================================
14- لماذا لم يعامل الأب ابنه بالشدة ؟ خوفاً من هروبه .
=============================================
15- ما نتيجة انصراف الأب عن تحفيظ ابنه ؟
لم يستطع الأب الاشراف الكامل لمشاغله فانصرف على إلى اللعب حتى نسى ما حفظ وما تعلم فحزن أبوه حزناً شديداً .
=============================================
16- ما الذى أدركه الأب فى نفس ابنه ؟ أن الشدة معه قد تلجئه إلى الهروب فعاد إلى الهدوء .

17- ماذا أحب أن يكون (على مبارك) ؟
أحب أن يكون كاتباً ، مثل الرجل الذى رآه عند موظف كبير .
=============================================
18- ما الذى أعجبه فى هذا الكاتب ؟
أعجبه شكله وسرته ملابسه ورأى الناس يهابونه ويحترمونه .
=============================================
19- لماذا أسرع والد (على مبارك) بابنه إلى كاتب من الكتاب ؟
حتى يحقق لابنه رغبته مادامت توافق هواه ولكى يقوم الكاتب بتعليمه وتربيته ليصبح كاتباً كما يريد .
=============================================
20- لماذا كان ظن على مبارك خاطئاً فى هذا الكاتب ؟
لأنه انخدع فى المظهر من الثياب النظيفة والملابس الحسنة وظهرت الحقيقة المرة ووجد منزل هذا الكاتب يموج بالضجة لكثرة عيال الرجل من زوجاته الثلاث ووجده يبخل عليه فى الطعام ويأخذه معه إلى العمل لا ليعلمه بل ليتخذه خادماً مع إهانته وسبه وضربه ضرباً شديداً مما أصابه بجروح غائرة فى رأسه .
=============================================
21- إلى أين ذهب (على مبارك) ؟ ولماذا ؟
ذهب (على مبارك) إلى قريته الأولى (برنبال) واتجه إلى أخ له هناك ، وذلك بسبب استخدام والده الشدة معه وليتحدث مع أخيه فى أن يقنع والده فى عدم الذهاب إلى الكتاب .
=============================================
22- من الذى عثر على (على مبارك) ؟ وماذا فعل معه ؟
عثر عليه أحد إخوته ولم يعاتبه على ترك أسرته دون علمها واستخدم معه اللين والرقة وأخذ يطمئنه بأن أمه وأباه يتشوقان إليه ويؤكد له أن أباه لن يعاقبه ولا يود إلا أن يعرف منه الطريق الذى يحب أن يسير فيه ليكون رجل عظيماً .
=============================================
23- ماالذى فكر فيه بعض أفراد الأسرة لهذا الصبى ؟
كان يحث بعضهم أباه على أن يستخدم معه أقصى الشدة ويرى بعضهم أن يقيده بقيد من حديد ويلقى به فى حجرة مظلمة ويحرمه مما يشتهيه حتى يطيع أوامر من أكبر منه سناً .
=============================================
24- ما الفكرة الأخيرة التى استقروا عليها ؟
رأوا أخيراً أن يعرضوا عليه التعليم مرة أخرى باللين ما دامت الشدة لاتفيد .
=============================================
25- ماذا كان رد (على مبارك) على أبيه عندما عرض عليه أن يعمل مع كابت من الكتاب الذين يقيسون الأراضى للفلاحين ؟ وعلام يدل رد الصبى ؟
رد (على مبارك) قائلاً أجرب ياوالدى هذا العمل أولاً فإذا أعجبنى وإلا بحثت عن عمل آخر يعجبنى ويرضى نفسى ، يدل على شدة اعتزازه بنفسه .

س1( فلم يطق(على مبارك) هذا الجو الكئيب فعاد إلى أبيه يشكو هذا الكاتب المعلم الذى يؤذيه ولايستفيد منه شيئا ويريه آثار الضرب الشديد الظاهرة فى جسده)

1- اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يأتى :
معنى " يطيق " ( يرى – يقـدر علـــى – يحـــب )
جمع " الكاتب " ( الاكتبون – الكتبون – الكتَـــاب )
مضاد " الظاهرة " ( العالية – المختفية – المنخفضة )
2- ما الجو الكئيب الذى لم يطقه على مبارك ؟
3- ما الشكوى التى ذكرها (على مبارك) إلى والده ؟
4- ماذا كان رد والد (على مبارك) على شكوى ابنه ؟
5- استخرج ( فاعلاً ، اسماً موصولاً ، مضارعاً مجزوماً ، مفعولاً به ، مضارعاً مرفوعاً ، مضافاً إليه ) .
س2(فبحث الشيخ مبارك عن معلم يثق فيه حتى اهتدى إلى شيخ مهاجر يسكن قريباً من مساكن البدو )

1- هات معنى " اهتدى " وجمع " شيخ " ومضاد " قريباً " ؟
2- ما اسم الشيخ الذى اهتدى إليه والد (على مبارك) ؟
3- علام اتفق والد (على مبارك) مع الشيخ الذى اختاره ؟
4- أعرب ما تحته خط .
س3( وكان الشيخ (مبارك) والأسرة كلها فى حيرة شديدة من أمر هذا الصبى ويحث بعضهم أباه على أن يستخدم معه أقصى الشدة ويرى بعضهم أن يقيده بقيد من حديد ويلقيه فى حجرة مظلمة ويحرمه مما يشتهيه )


1- اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يأتى :
معنى " حيرة " ( قـــــوة – تـــردد – قســـــــوة )
جمع " الأسرة " ( الأسرو – الأسرتون – الأسـر )
مضاد " الشدة " ( العنـف – اللــــين – القســـــوة )
2- من الصبى الذى تتحدث عنه العبارة السابقة ؟ ولماذا كانت الأسرة فى حيرة من أمره ؟
3- ماذا فكر بعض أفراد الأسرة لهذا الصبى ؟ ولماذا ؟ وما الفكرة الأخيرة التى استقروا عليها؟
4- استخرج ( خبراً لفعل ناسخ واذكر نوعه ، مفعولاً به ، فعلاً مضارعاً منصوباً ، مضارعاً مرفوعاً ) .
س4(وأسرع والد على مبارك إلى صديقٍ له من الكتاب الذين يكتبون للناس شكواهم وعقودهم وغيرها ورجاه أن يعلمه ويربيه )
1- أكمل :
معنى " الكتاب " : .....................
مفرد " الكتاب " : .....................
جمع " صديق " : .....................
مضاد " صديق " : ....................
2- لماذا اسرع والد على مبارك بابنه إلى كاتب من الكتاب ؟
3- لماذا فرح على مبارك حين ذهب إلى هذا الكاتب ؟
4- لماذا كان ظن على مبارك خاطئاً فى هذا الكاتب ؟
5- أعرب ما تحته خط .

س5(أحب أن أكون كاتباً مثل ذلك الرجل الذى رأيته يعمل عند موظف كبير، أعجبنى شكله وسرتنى ملابسه ورأيت الناس يهابونه ويحترمونه )

1- اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يأتى :
معنى " يهابونه " ( يحبونـه – يكـرهونـه – يخـافونـه )
مضاد " أحب " ( أســـرع – أكــــره – أخــــــــاف )
جمع " موظف " ( مواظف – موظوفون – موظفون )
2- من قائل العبارة السابقة ؟ وماذا أحب أن يكون ؟
3- هل تحقق لقائل العبارة ما يحب ؟ وكيف ؟
4- انسب كل عبارة مما يأتى لقائلها :
- أعود مرة أخرى إلى العصا الغليظة والمعاملة القاسية .
- سنترك لك الحرية ياصديقى فى اختيار طريقك إلى مستقبلك .
- ستعود رغماً عنك فلا طريق سوى التعليم .
5- ما أمنية على مبارك الذى كان يتمناها ؟
6- لماذا أعجب على مبارك بالكاتب ؟
7- أعرب ما تحته خط .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أشرف على
admin

admin


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 18213
نقاط : 37564
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
الموقع : http://elawa2l.com/vb

الأوسمة
 :
11:

مُساهمةموضوع: رد: الفصل الثانى : عزة نفس .. وطموح مبكر قصة السادس الابتدائى ترم أول شرح مميز   السبت 2 فبراير 2013 - 12:11

بارك الله فيك وجزاك خيراً أخى الغالى وجعله فى ميزان حسناتك

لك خالص ودى وتقديرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elawa2l.com/vb
استاذ علاء
عضو ملكى
عضو ملكى


الساعة الآن بتوقيت شنواى :
ذكر
عدد المساهمات : 726
نقاط : 748
تاريخ التسجيل : 27/09/2013
العمر : 39

مُساهمةموضوع: رد: الفصل الثانى : عزة نفس .. وطموح مبكر قصة السادس الابتدائى ترم أول شرح مميز   الأربعاء 3 سبتمبر 2014 - 22:30

جزاك الله خيراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفصل الثانى : عزة نفس .. وطموح مبكر قصة السادس الابتدائى ترم أول شرح مميز
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شنواى  :: المناهج الدراسية المرحلة الإبتدائية :: السادس الإبتدائى :: لغة عربية :: ترم أول-
انتقل الى: